الرئيسية > شباب و بنات > المرأة الموظفة صارات هوس للشباب المقبل على الزواج

المرأة الموظفة صارات هوس للشباب المقبل على الزواج

هل ستجعل زوجتك العاملة تسهم في مصروفات البيت أم لا؟
هل ستجعل زوجتك العاملة تسهم في مصروفات البيت أم لا؟

“أريد الزواج من موظفة”…تلك العبارة باتت لازمة نسمعها كلما تحدثنا مع شاب يفكّر جدياً بالزواج وسألناه عن مواصفات الزوجة المرجوة.

ورغم غياب وجود إحصائيات موثّقة حول القضايا والتطورات الاجتماعية في بلدنا، إلا أن أي شخص في مجتمعنا يستطيع أن يجزم بسهولة بأن ظاهرة مشاركة الزوجة في مصروف المنزل تفاقمت حتى بات العكس نادراً، ربما.

ويشترك الجميع تقريباً بالتأكيد بأن الظروف الاقتصادية وتفاقم صعوبات المعيشة هي التي باتت تضطر أي زوجين للتعاون مادياً في تأمين مصروف المنزل، سواء عبر عمل الزوجة وهي الحالات الغالبة، وأحياناً عبر دعم أهل الزوجة وهي حالات أقل شيوعاً لكنها ملحوظة بصورة واضحة.

لكن يبقى السؤال: ما هي طبيعة الآثار التي تتركها مشاركة المرأة في مصروف المنزل على العلاقة بين الزوجين؟

البعض يتحدث عن آثار سلبية لمشاركة المرأة في مصروف المنزل، أبرزها الصراع بين الزوجين على كيفية اتخاذ القرار، فالرجل في مجتمعاتنا تعوّد على أن يكون صاحب الكلمة الأخيرة في المنزل، وربما يرتبط ذلك بكونه الطرف المتمتع بالقدرة المادية، لكن في حالة دخول الزوجة على خط الإنفاق في المنزل فإن الأمر عادة ما يختلف، فالمرأة لم تعد فقط متمتعة بالاستقلالية المادية، بل باتت شريك في الإنفاق على المنزل مع الزوج، مما يثير عادة الكثير من المشكلات والصراعات بين الزوجين، حتى أن إحدى الدراسات المصرية أكدت أن السبب الرئيس للطلاق في إحدى سنوات التسعينات كان عمل المرأة، وتمتعها بالاستقلالية المادية.

في المقابل يؤكد آخرون أن ظاهرة عمل المرأة ومشاركتها في مصروف المنزل ونتائج ذلك من استقلالية مادية للمرأة وتزايد دورها في اتخاذ القرار في المنزل، ظاهرة سويّة وطبيعية، وأن العكس هو غير الطبيعي، وأن هذا التطور الاجتماعي يتمتع بالإيجابية ويسير بالمجتمع في الاتجاه الصحيح، بحيث يخفّف من تسلّط الرجل على الأسرة ويعزّز من مكانة المرأة ومساواتها بالرجل داخل الأسرة.

شاهد أيضاً

لهذه الأسباب تعيش السيدات أكثر من الرجال

لقد وضعنا مجموعة مختارة من 24 صورة فوتوغرافية والتي تظهر أن هناك نوعاً من الصعوبة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *