الرئيسية > اخبار مختارة > المحكمة السودانية تحكم بإعدام إمراة اعتنقت المسيحية بتهمة “الردة”

المحكمة السودانية تحكم بإعدام إمراة اعتنقت المسيحية بتهمة “الردة”

mariaaaaaaaaaaaaaam

قضت اليوم محكمة سودانية في الخرطوم على شابة سودانية تبلغ من العمر 27 عاما بالإعدام بعد إدانتها بالردة بعد اعتناقها الديانة المسيحية. وذلك رغم دعوات السفارات الغربية إلى احترام الحرية الدينية.

وقال القاضي عباس محمد الخليفة متوجها إلى الشابة السودانية باسم عائلة والدها المسلم “أمهلناك ثلاثة أيام للعودة إلى إيمانك لكنك أصررت على عدم العودة إلى الإسلام وأحكم عليك بالإعدام شنقا”.

وقالت منظمة العفو الدولية ان السودانية الحامل في شهرها الثامن مسجونة حاليا مع ابنها البالغ من العمر 20 شهرا، وطالبت بالإفراج عنها فورا.

وحكم على مريم يحيى إبراهيم إسحق وهو الاسم الذي اتخذته بعد اعتناقها المسيحية بمئة جلدة بتهمة “الزنى”.

وعند إعلان الحكم لم تبد المرأة أي رد فعل.

وخلال الجلسة وبعد خطاب طويل لرجل دين مسلم سعى إلى إقناعها، ردت بهدوء على القاضي “أنا مسيحية ولست مرتدّة”.

شاهد أيضاً

كيف أصبح الأطفال المشاهير على الإنترنت اليوم؟ 😮

هناك الكثير من الصور التي تنشر على الإنترنت وتحصل على شهرة كبيرة، وهي في الحقيقة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *