الرئيسية > اخبار العراق > المثنى تطلق حملة تنظيف واسعة بعموم شوارعها استعداداً للأمطار

المثنى تطلق حملة تنظيف واسعة بعموم شوارعها استعداداً للأمطار

image

أعلن محافظ المثنى ابراهيم الميالي، اليوم الاثنين، عن إطلاق حملة تنظيف واسعة بعموم شوارع المحافظة لمعالجة مشاكل انسداد المجاري فيها وإيجاد الحلول قبل هطول موجة الأمطار المتوقعة، وفيما أكدت مديرية الماء تسيير مركبات حوضية لبعض المناطق البعيدة عن مركز المحافظة التي تعاني صعوبة تحمل مياه الأمطار، لفتت الى وجود تعاون مشترك مع الأهالي للوقوف على أهم مايحتاجونه من خدمات وتقديمها لهم.

وقال ابراهيم الميالي ، إن “عقد الاجتماعات الدورية مع الدوائر الحكومية بين الحين والآخر يأتي لتشكيل غرفة عمليات موسعة لمواجهة أزمة الأمطار المقبلة والتي من المتوقع أن تكون غير عادتها بحسب الأنواء الجوية المرصدة لها”.

وأضاف الميالي، انه “تم الاتفاق مع الدوائر الحكومية لإطلاق حملة تنظيفية موسعة بعموم شوارع المحافظة وبعض القرى والنواحي التي تعاني انسداد المجاري فيها للوقوف عليها وايجاد الحلول الناجعة لها بأسرع وقت ممكن”.

وأوضح الميالي، أن “دوائر البلدية والماء والمجاري فضلاً عن طرق وجسور المثنى كانت الأساس لانطلاق هذه الحملة ولعل كل دائرة ستكون معنية بعملها من خلال التبليط واكساء الشوارع أو رفع النفايات العالقة، ناهيك عن تنظيف الشوارع من المياه الآسنة في بعض المناطق البعيدة عن مركز المدينة”.

من جانبه قال مدير ماء المثنى فهد مطر، إن “مديرية الماء ستعمل على تسيير مركبات حوضية المزودة بأنبوب خرطومي لبعض المناطق البعيدة عن مركز المحافظة كناحية الزريجية والسادة البو طبيخ فضلاً عن القرى النائية التي تعاني صعوبة تحمل مياه الأمطار التي قدمت اليهم في السنوات الماضية بعد دخول المياه الى بيوتاتهم لتحتل كل مكان من دون معالجة تذكر”.

من جهته قال مدير بلدية المثنى عماد النصار إن “عملية رفع الانقاض عن الشوارع التي أكمل فيها مشروع مجاري السماوة الكبير يأتي خوفاً من انسداد المجاري فيها بسبب الأوساخ التي تتراكم بين الحين والآخر”.

وأكد النصار أن “المديرية شكلت لجاناً خاصة تعمل على الإشراف المباشر في هذا العمل ضمن أكبر حملة تنظيفية تشهدها المثنى” مشيراً الى أن “هنالك تعاوناً مشتركاً سيكون مع الأهالي للوقوف على أهم مايحتاجونه من خدمات ومساعدتهم بأفضل مايمكن”.

بدوره قال مدير طرق وجسور المثنى كامل مجهول نينو إنه “سيتم إكساء عدد كبير من الشوارع الفرعية التي غابت عنها عملية فرش مادة السبيس وتبليطها فضلاً عن السعي للذهاب الى المناطق التي اجريت عليها عمليات الإكساء ومعرفة مدى متانة العمل فيها بعد تسيير فرق جوالة للبت في معرفة أوجه الخلل إن وجد قبل سقوط الأمطار الغزيرة المقبلة”.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …