الرئيسية > اخبار العراق > المارينز هربوا آثارا من أور تكشف حقيقة الطوفان الذي ضرب العالم

المارينز هربوا آثارا من أور تكشف حقيقة الطوفان الذي ضرب العالم

كشف مصدر عمل سابقاً مترجماً لدى جيش الاحتلال في القاعدة الأميركية في أور الأثريَّة في الناصرية عن “تهريب طبقات أرضيَّة كشرائح عرضية تصل أطوالها إلى 10 أمتار”، لافتاً إلى أنه “بعد بحوث دامت سنوات دمروا الأثر الباقي لطمس الحقيقة التاريخية التي توصلوا”، وقال أن هذه “الاثار كانت في باطن الارض”، مشيراً إلى أنها تتحدَّث عن “حقيقة الطوفان الذي ضرب العالم في زمن النبي نوح”.

وأوضح المصدر أن “الآثار بيَّنت أن كل ما تتحدث عنه الكتب اليهودية لا يعدو ان يكون أسطورة”، مضيفاً أن “جيش الاحتلال الأميركي ضخَّ مياها آسنة في المنطقة الأثرية بعد أن أخذوا الادلة التي تقول بأن الطوفان كقصة تطابق علمياً القصة التي وردت في القرآن الكريم ولا تتطابق مع قصص التوراة أو الانجيل”. وأشار إلى أنه “عمل مع الاحتلال لخمس سنوات ومن بعدها حصل على حق اللجوء في أميركا”، إلا أنه أستدرك بالقول “أعمل حالياً في أسطبل وكل الوعود الأميركية ذهبت هباء”، على حد تعبيره.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *