الرئيسية > اخبار العراق > الكهرباء تعلن عن تجهيز المواطنين بـ24 ساعة اعتبارا من الاسبوع المقبل

الكهرباء تعلن عن تجهيز المواطنين بـ24 ساعة اعتبارا من الاسبوع المقبل

5812312014_qqq

أعلنت وزارة الكهرباء، انها تزود المواطنين باكثر من 20 ساعة في اليوم، مشيرة الى انها حققت زيادة مقدارها 12 ساعة عن العام الماضي، فيما اكدت انها ستزود المواطنين بـ24 ساعة اعتبارا من الأسبوع المقبل بعد دخول عدد من الوحدات التوليدية للخدمة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة مصعب المدرس في حديث لـ”السومرية نيوز”، ان “الوزارة تمكنت من تجهيز المواطنين بالطاقة باكثر من 20 ساعة باليوم، مقارنة بالعام الماضي الذي بلغت ساعات التجهيز في نفس الفترة الحالية بين 8 الى 12 ساعة باليوم”، مبينا ان “هذا التجهيز جاء بالرغم من استمرار المواطنين بالاستهلاك المفرط للتيار من خلال استعمالهم المدافئ الكهربائية”.

وأضاف المدرس ان “الزيادة في التجهيز بلغ 12 ساعة، حيث ان الوزارة لم تصل الى ذلك منذ سنوات”، مشيرا الى ان “أنتاج المنظومة الحالية بلغت 12 الف و100 ميغاواط ، في حين بلغ الطلب على الطاقة 13 الف و500 ميغاواط”.

وأكد المدرس ان “ساعات التجهيز بغداد يبلغ حاليا 20 ساعة باليوم، في حين يتم تجهيز كل من محافظات ميسان وكربلاء والنجف والبصرة وديالى وواسط والمثنى بـ24 ساعة”، لافتا الى ان “ساعات تجهيز محافظة الانبار بلغت 20 ساعة وكركوك 23 ساعة والديوانية 21 ساعة، اضافة الى 23 ساعة لمحافظة صلاح الدين و21 ساعة لمحافظة بابل”.

وتابع المدرس ان “الوزارة ستجهز المواطنين بـ24 ساعة اعتبارا من الاسبوع المقبل بعد ان يتم دخول عدد من الوحدات التوليدية للخدمة منها وحدة التوليدية الرابعة في محطة واسط الحرارية بطاقة 330 ميغاواط، ووحدتين في محطة القدس الغازية بطاقة 250 ميغاواط ووحدتين في محطة بيجي بطاقة 320 ميغاواط”.

وجدد المدرس تأكيده ان “المحطات الكهربائية ما زالت تعاني من قلة تجهيزها بالوقود مما اثر سلبا على المنظومة الوطنية”، لافتا الى ان “هناك ضائعات بحدود 3000 ميغاواط بسبب استخدام الوقود البديل و3100 ميغاواط بسبب عدم تجهيز اربعة محطات غازية بالوقود بالرغم من انجازها بشكل كامل”.

وتتبادل وزارتي الكهرباء والنفط الاتهامات فيما بينهما بشأن انخفاض ساعات التجهيز، حيث غالبا ما تعزو وزارة الكهرباء اسباب ذلك الى عدم تجهيز المحطات الكهربائية بالوقود، فيما تؤكد النفط ان إحصاءات الكهرباء بشان إنتاج محطاتها “غير دقيقة ومبالغ فيها”، عازية انخفاض تجهيزها بالوقود إلى “أسباب فنية وتقنية”.

ويعاني العراق من نقصا في إمدادات الطاقة الكهربائية منذ العام 1990 عقب فرض الأمم المتحدة حصارا على العراق، وتفاقمت المشكلة بعد العام 2003 فازدادت ساعات انقطاع الكهرباء ما زاد من اعتماد الأهالي على مولدات الطاقة الصغيرة والأهلية.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *