الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > القبض على “كتيبة الإعدام” بحوزتهم أسلحة آليه قبل تنفيذ جريمة قتل بجرجا

القبض على “كتيبة الإعدام” بحوزتهم أسلحة آليه قبل تنفيذ جريمة قتل بجرجا


نجحت وحدة مباحث مدينة طما بسوهاج، مساء أمس الثلاثاء فى ضبط “فرقة إعدام” من 3 أشخاص وسيدة بحوزتهم 3 بنادق ألية وفرد خرطوش وكمية كبيرة من الرصاص ومواد مخدرة،وهم فى طريقهم لتنفيذ جريمة قتل بمدينة جرجا.

كان ضابط وحدة مباحث مركز شرطة، طما المعين خدمة تمشيط الطريق الصحراوى السريع”الغربى” بدائرة مركز جهينة، من خلال كمين متحرك فوجئ بسيارة ملاكى تخترق الكمين، وقام مستقلوها بإطلاق الأعيرة النارية تجاه أفراد قوة الكمين ولاذت بالفرار، لكن الضابط وأفراد الكمين لاحقوهم وبادلوهم إطلاق الرصاص وأجبروهم على التوقف.

وتبين من تحريات المباحث، أن السيارة تحمل رقم (8352 د.ى.ص)، وتم ضبط مستقليها، وهم كل من ياسر جاد جيد عبدالمجيد (38 سنة-دبلوم زراعة)، قائد السيارة ويقيم دائرة قسم شرطة الهرم بالجيزة، وله عنوان أخر بناحية المجابرة بمدينة جرجا وبحيازته بندقية ألية عيار7,62×39 تحمل رقم 7977، وإسلام فارس عواد (21 سنة-عاطل) ويقيم بجزيرة الدهب بالجيزة، وبحيازته بندقية ألية عيار 7,62×39 وتحمل رقم3163، وعيد عواد على محمد( 25سنة-عامل)، وبحيازته بندقية ألية عيار7و62×39 تحمل رقم81391235، ونسمة رجب سعد(21 سنة- ربة منزل) زوجة المتهم الثانى وبحيازتها فرد خرطوش صناعة محلية.

ونتج عن عملية المطارة للمتهمين، إصابة المجند أحمد السيد عيد من القوة المرافقة بجرح سطحى بالزراع الأيمن، وتم نقله للمستشفى المركزى لإجراء الأسعافات الأولية له.

وبتفتيش السيارة عثر بداخلها على “150” جرام حشيش مخدر و”300″ طلقة عيار7,62×39، و”4″طلقات خرطوش “2”سلاح أبيض سنجة.

وبمواجهة المتهمين بالمضبوطات، اعترفوا بحيازنهم للمواد المخدرة بقصد التعاطى والسلاح النارى والأبيض بقصد الأخذ بالثأر لصالح المتهم الأول.

وبالكشف جنائيًا على المتهمين، تبين أنهم مطلوبون فى قضايا سرقة ونشل وتبديد وحيازة سلاح وأمن دولة، وتم التحفظ على المضبوطات، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى فى الواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2475 لسنة2012، وجاري العرض على النيابة العامة.

وفى سياق متصل قام اللواء عبدالعزيز النحاس، مدير أمن سوهاج بتكريم الضابط وأفرد قوة الكمين، ومنحهم حافزًا ماديًا وشهادة تقدير.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *