الرئيسية > اخبار العراق > العراق تطلب من أمريكا استمرار حمايتها للاموال العراقية

العراق تطلب من أمريكا استمرار حمايتها للاموال العراقية

أوصت اللجنة الوزارية الخاصة بوضع آلية لضمان حماية أموال العراق مجلس الوزراء بتقديم طلب رسمي باسم حكومة جمهورية العراق عبر وزارة الخارجية الى حكومة الولايات المتحدة الامريكية لاستصدار قرار رئاسي جديد يوفر الحماية للأموال العراقية لمدة عام جديد اعتباراً من 20 آيار 2012

وذكر بيان لمكتب نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس امس ان ‘ اللجنة الوزارية الخاصة بوضع آلية لضمان حماية أموال العراق عقدت اجتماعها العشرين صباح امس الاربعاء 11 نيسان 2012 برئاسة نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس وحضره وزراء المالية والنفط والعدل ورئيس ديوان الرقابة المالية ومحافظ البنك المركزي العراقي ووكلاء وزارتي الخارجية التخطيط والمستشار القانوني لرئيس الوزراء ومستشار نائب رئيس الوزراء ‘.
وأضاف ان ‘ اللجنة تداولت الاجراءات والخطوات الواجب مواصلتها لحماية الاموال والاصول العراقية المودعة في الخارج، خصوصا مع قرب انتهاء فترة الحماية التي يوفرها القرار الرئاسي الامريكي لهذه الاموال والاصول حتى آيار القادم ‘.
وتابع ان ‘ اللجنة اتخذت جملة من القرارات والتوصيات الواجب العمل بها وفي المقدمة منها رفع توصية الى مجلس الوزراء لتقديم طلب رسمي باسم حكومة جمهورية العراق عبر وزارة الخارجية الى حكومة الولايات المتحدة الأمريكية لاستصدار قرار رئاسي جديد يوفر الحماية للاموال العراقية لمدة عام جديد اعتباراً من 20 آيار 2012 ‘.
وكان مجلس الوزراء العراقي قد أعلن في 6 تشرين الأول 2011، عن تشكيل لجنة خاصة لمتابعة اختفاء 17 مليار دولار من صندوق تنمية العراق، وتقديم تقرير دوري شهري إلى لجنة حماية أموال العراق، مشيراً إلى أنها تضم ممثلين عن وزارة المالية وديوان الرقابة المالية والبنك المركزي.
يذكر أن صندوق تنمية العراق DFI أنشئ في أيار من العام 2003، من قبل مدير سلطة الائتلاف المؤقتة وتم الاعتراف به، بموجب قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحد رقم 1483 وبعد حل سلطة الائتلاف المؤقتة في حزيران من العام 2004، تم تفويض الحكومة الأميركية من قبل حكومة العراق لإدارة أموال صندوق تنمية العراق، التي أتيحت لمشاريع إعادة الإعمار، وقامت وزارة الدفاع الأميركية بإدارة أموال الصندوق المذكور نيابة عن الحكومة الأميركية، وقد تم سحب التفويض اعتباراً من 31 كانون الأول 2007.

شاهد أيضاً

كيف تدفعك المتاجر الكبيرة إلى شراء المنتجات الغير ضرورية؟

كم عدد المرات التي قمت فيها بعمليات شراء غير ضرورية عندما تكون في المتجر أو …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *