الرئيسية > اخبار العراق > العبادي يدعو القوات الأمنية و”الحشد الشعبي” الى “اليقظة والانتباه” ومواصلة التقدم لـ”دحر” (داعش) ويؤكد : النصر قريب

العبادي يدعو القوات الأمنية و”الحشد الشعبي” الى “اليقظة والانتباه” ومواصلة التقدم لـ”دحر” (داعش) ويؤكد : النصر قريب

image

دعا مجلس رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الاثنين، القوات الأمنية و”الحشد الشعبي” إلى المزيد من “اليقظة والانتباه” في تأدية واجبهم ومواصلة التقدم لـ “دحر عصابات داعش “، وفيما أشار الى ضرورة “استلهام” العبر والدروس من ثورة الامام الحسين في الصبر والثبات والفداء والتضحية والسعي للإصلاح، أكد أن “النصر قريب”.
وقال العبادي في بيان له “ندعو مقاتلي جيشنا وأجهزتنا الأمنية الى التحلي بالمزيد من اليقظة والانتباه وهم يؤدون واجبهم في حماية الزائرين”، مبيناً إن “هذا الواجب لايقل خطورة وأهمية عن مقارعة العدو والتصدي له في ساحات المواجهة”.
وأضاف العبادي “ندعو أبناء جيشنا والحشد الشعبي الأبطال في الوقت نفسه الى مواصلة التقدم والاندفاع البطولي لدحر عصابات داعش المجرمة وتحرير جميع مدن العراق العزيز”، مؤكداً إن “النصر قريب بإذن الله العزيز القوي”.
وأشار العبادي اننا “ندعو في لحظات المواجهة والتصدي لاستلهام العبر والدروس من ثورة الامام الحسين “عليه السلام” في الصبر والثبات والفداء والتضحية والسعي للإصلاح، خاصة وان ذكرى عاشوراء تمر هذا العام وشعبنا يخوض معركة الدفاع عن حاضره ومستقبله وعن أرضه ومقدساته بوجه عصابة داعش الظلامية، التي مارست أبشع جرائم القتل والخطف والتهجير وانتهاك الحرمات وسلب الممتلكات العامة والخاصة، وعملت على إثارة النعرة الطائفية بين أبناء الوطن الواحد” .
وكان رئيس الحكومة، حيدر العبادي بشر، أمس الأحد، بأن “تحرير” الموصل أصبح “قريباً” عاداً أن ذلك يعني “تحريراً للعراق”، وفي حين أكد أن “التحدي الأكبر” يتمثل بكيفية التعايش بين مكونات المجتمع والابتعاد عن التأثر بالصراعات الجانبية، شدد على توجه الحكومة لمنح المزيد من الصلاحيات اللامركزية للمحافظات.
وكان رئيس الحكومة، حيدر العبادي، قد وصف في (23 من تشرين الأول 2014)، الخطة الأمنية التي وضعتها محافظة كربلاء لشهر محرم بـ”المحكمة” وإنها وضعت بشكل صحيح، وفيما أكد الوضع الأمني في كربلاء تحت السيطرة وجهود القيادات الأمنية واضحة وجيدة، طالب المواطنين بتحمل بعض الإجراءات الأمنية من اجل حمايتهم،
وتشهد كربلاء خلال شهر محرم من كل عام توافد ملايين الزائرين من داخل العراق وخارجه، لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب، التي تحل في اليوم العاشر من محرم الحرام.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …