الرئيسية > اخبار العراق > الصدر يدعو الى استمرار المظاهرات ويتهم التحالف الوطني بمحاولة منعها

الصدر يدعو الى استمرار المظاهرات ويتهم التحالف الوطني بمحاولة منعها

مقتدى-الصدر

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم السبت، إلى الاستمرار بالتظاهرات في العاصمة بغداد بحضور اهالي جميع المحافظات، واتهم حلفاء رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في التحالف الوطني الذي وصفه بـ”التخالف” بتأييده بـ”منع التظاهر امام المنطقة الخضراء” والسعي “لتعطيلها وكتم الصوت العراقي الحر”، وفيما أكد أن اللجنة المستقلة “اوشكت على الانتهاء من تقديم افراد الكابينة الوزارية من التكنوقراط ليصوت عليها مجلس النواب، شدد أن الشعب العراقي “ملزم بالدفاع عن العراق وسيادته وامنه واصلاحه” في حال عدم تصويت البرلمان على الوزراء الجدد.

وقال مقتدى الصدر في بيان صحفي، “كل الحب والوفاء والشكر والامتنان لمن تظاهروا امام ابواب المنطقة الحمراء، (في اشارة إلى المنطقة الخضراء) يدا بيد مع القوات الامنية العراقية البطلة على الرغم من المنع الذي صدر من رئيس الوزراء العراقي بخصوص مكان لتظاهر بعد ان حصل على تأييد بعض حلفاءه في (التخالف الوطني) لتعطيل المظاهرات وكتم الصوت العراقي الحر”.

وأضاف الصدر انه “ومن هنا يجب ان نعاهد الله سبحانه وتعالى والوطن على ان نبقى احراراً وان لا نكون عبيداً للفساد والمفسدين فإنه لا ينبغي تضييع التوفيق الالهي والانتصارات العظيمة لمظاهراتكم وجهاد اخوتكم في سوح القتال”، مؤكداً انه “يجب الاستمرار بالتظاهر في بغداد حصراً بحضور اهالي بغداد والمحافظات جمعاء لمن استطاع المجيء منكم بمظاهرة سلمية للوصول الى الاصلاحات الشاملة والحقيقية وبأسرع وقت ممكن لايصال العراق الى بر الامن والامان”.

وأشار الصدر الى انه “يجب المضي برفع اصواتكم فانتم صوت الحق وصوت الاصلاح الذي به ننتصر وبه يخضع كل فاسد تربع على عرش العراق وخاصة أن اللجنة المستقلة المخولة باختيار الشخصيات التكنوقراط على وشك الانتهاء من تقديم افراد الكابينة الوزارية لتشكيل الحكومة لكي تقدمها لمجلس النواب عن طريق رئيس الوزراء ليصوت عليها مجلسكم كما عهدناه”.

وتابع الصدر أنه “وبعدها ستكونون مخولين انتم يا شعب العراق بل تكونون ملزمين بالدفاع عن عراقكم وامنه وسيادته وصلاحه فإن رضي البرلمان بها فله ذلك وإلا فالأمر الى الشعوب موكول ولكم الخيار في التعبير عن صوتكم اياً كان”، سائلا “الله ان لا تراق نقطة دم واحدة على هذه الارض المعطاء فنحن دعاة سلم وسلام لمن اراد السلم والسلام”.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …