الرئيسية > اخبار العراق > السعودية تكلف سفيرها لدى مصر برئاسة وفدها في قمة بغداد

السعودية تكلف سفيرها لدى مصر برئاسة وفدها في قمة بغداد

كشفت صحف عربية، الاثنين، أن السعودية كلفت سفيرها في مصر احمد بن عبد العزيز قطان برئاسة وفدها في القمة العربية التي ستعقد في بغداد، يوم الخميس المقبل، عازية السبب إلى سفر ولي العهد الامير نايف بن عبد العزيز إلى الجزائر.

وقالت الصحف إن ” الملك السعودي عبدالله بن عبد العزيز سيغيب عن القمة العربية التي ستعقد في بغداد، يوم الخميس المقبل،(29 آذار الحالي)”، مؤكدة أن “سفير المملكة السعودية إلى مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية السفير أحمد بن عبد العزيز قطان سيرأس وفد المملكة نيابة عن العاهل السعودي”.

وعزت الصحف أسباب تكليف قطان برئاسة الوفد إلى “وجود ولي العهد السعودي الأمير نايف بن عبد العزيز، حالياً في الجزائر”، مشيرة إلى أن “ولي العهد لن يعود إلى الرياض قبل أسبوعين أو أكثر”.

يذكر أن الملك عبدالله بن عبد العزيز تغيّب عن عدد من الاجتماعات العربية والدولية في العامين الأخيرين، فقد غاب عن قمة مجلس التعاون الخليجي 2010، بالإضافة إلى تغيّبه عن قمة العشرين التي استضافتها العاصمة الكورية الجنوبية في تشرين الثاني 2010.

ويأتي ذلك بالرغم من أن السعودية أيّدت بقوة انعقاد القمة الحالية في بغداد، رغم معارضة العديد من الدول العربية استضافة العراق لتلك القمة التي تعقد في وقت تشهد فيه المنطقة أحداثاً مفصلية أبرزها التطورات الجارية في سوريا.

وأعلنت الحكومة العراقية، في (3 آذار 2012)، أن المملكة العربية السعودية لم تمل أي شروط على العراق لتحسين علاقاتها به، فيما أكدت أن الانفتاح على المملكة لن يكون على حساب دولة أخرى.

وبدأت العلاقات السعودية العراقية بالتحسن بعد منتصف شباط الماضي، عقب تسمية الرياض سفير غير مقيم لدى بغداد بعد أكثر من 20 سنة من القطيعة الدبلوماسية.

وتستعد بغداد لاستقبال الوفود العربية التي من المنتظر أن تشارك بقمة الدول العربية التي ستعقد، يوم الخميس المقبل، (29 آذار 2012)، وقد سلم العراق جدول أعمال القمة لمندوبي الحكومات العربية لدى الجامعة العربية في القاهرة الـ15 من آذار الحالي، متضمناً بنداً اقترحه العراق يشدد على ضرورة إدانة أعمال الإرهاب والاتفاق على محاربته.

يذكر أن انعقاد القمة العربية في بغداد الحدث الدولي الأكبر الذي تنظمه البلاد منذ العام 2003، إذ شكلت أمانة بغداد لجنة لتهيئة وتأمين المتطلبات الخاصة بمؤتمر القمة العربية وتقديم الرؤى والأفكار والتحضيرات المطلوبة لتحسين وتطوير الواجهة العمرانية للمدينة، بما يتناسب مع تاريخها ومكانتها بالتنسيق مع الوزارات والجهات المختصة، وقد أعلنت في نهاية شهر كانون الثاني المنصرم، أن كامل الاستعدادات للقمة باتت منجزة بنسبة 100%.

شاهد أيضاً

كيف تدفعك المتاجر الكبيرة إلى شراء المنتجات الغير ضرورية؟

كم عدد المرات التي قمت فيها بعمليات شراء غير ضرورية عندما تكون في المتجر أو …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *