الرئيسية > ثقف نفسك > الزنجبيل واستخداماته العلاجية والجرعة المناسبة منه

الزنجبيل واستخداماته العلاجية والجرعة المناسبة منه

الزنجبيل

استُخدِم الزنجبيل في الطب العربي والصيني والهندي القديم حيث تم التعرف على أهمية جذوره في علاج مشاكل عديدة، ولايزال الزنجبيل يُستخدَم في علاج مجموعة من مشاكل الجهاز الهضمي وأعراض الإنفلونزا والبرد والتهاب المفاصل. إليك ما تحتاج معرفته عن فوائد الزنجبيل والجرعة العلاجية المناسبة:

فوائد الزنجبيل. يُستخَدم الزنجبيل في الوقاية من الغثيان خاصة عند تلقي علاج كيميائي، والدوّار وغثيان الصباح أثناء الحمل. يستطيع الزنجبيل خفض الشعور بالغثيان بشكل ملحوظ، ويساعد ذلك الحوامل كثيراً.

تساعد جذور الزنجبيل أيضاً على محاربة الالتهابات، لذلك يفيد في علاج التهاب المفاصل والتهاب القولون التقرحي. وقد وجدت دراسة أميركية أجريت في المركز الطبي لشؤون المحاربين القدماء في ميامي أن الزنجبيل يخفف أعراض التهاب مفصل الركبة، ويقلل من الآثار الجانبية للمشاكل المعوية، ويخفض الكوليسترول، ويحارب السرطان.

إلى جانب ذلك توجد استخدامات تقليدية للزنجبيل في علاج الصداع، ونزلات البرد والإنفلونزا، ومشاكل الجهاز الهضمي، وتخفيف آلام الدورة الشهرية.

جرعة العلاج. يوصي موقع مركز جامعة ميريلاند الطبي بأخذ 4 غرامات يومياً، ويشمل ذلك إضافة مسحوق الزنجبيل إلى الطعام، أو تناوله كشراب، أو مضغه للمشاكل الصحية التالية:

* للغثيان ومشاكل الجهاز الهضمي تناول ما بين 2 و4 غرامات من جذور الزنجبيل الطازج، أو  أقل من غرام واحد من مسحوق الزنجبيل المجفف، أو 1.5 – 3 ملل من مستخلص الزنجبيل المعصور أو المغلي.

* لمنع القيء تناول غراماً واحداً من الزنجبيل المجفف كل 4 ساعات، بحد أقصى 4 جرعات يومياً. يمكنك أيضاً تناول كبسولة من الزنجبيل تحتوي على غرام واحد، 3 مرات في اليوم. يمكن أيضاً مضغ 7 غرامات من الزنجبيل الطازج.

* للوقاية من غثيان الصباح أثناء الحمل تناولي 4 جرعات زنة كل منها 250 ملغ.

* لعلاج التهاب المفاصل تناول ما بين 2 و4 غرامات من مستخلص الزنجبيل المغلي، أو من عصير الزنجبيل الطازج. أو يمكن وضع كمادات من الزنجبيل على المناطق المتضررة.

* لعلاج البرد والإنفلونزا يمكن استنشاق بخار الزنجبيل أثناء غليه، أو تناول ملعقتين صغيرتين من الزنجبيل المبشور في كوب ماء ساخن مرتين أو 3 مرات في اليوم.

الاحتياطات. تُنصَح الحوامل بعدم أخذ جرعات عالية من الزنجبيل لأنه يقلل تراكم الصفائح الدموية، ويزيد ذلك من خطر النزيف مثل تأثير الأسبرين.

شاهد أيضاً

كيف تتخلص من إلتهاب الجلد بواسطة العلاج الطبيعي في المنزل؟

العديد من الناس حول العالم خصوصاً في المناطق الحارة يعانون من إلتهاب الجلد بسبب الحك …