الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > الدوري الأسباني | أهداف مبارة أتلتيك بيلباو 2-4 برشلونة

الدوري الأسباني | أهداف مبارة أتلتيك بيلباو 2-4 برشلونة

https://www.youtube.com/watch?v=AclZ1ya5VAw

قلل برشلونة الفارق مع غريمه التقليدي ومتصدر الدوري ريال مدريد لنقطة وحيدة وذلك عقب الفوز بخمسة أهداف لهدفين على مضيفه أتلتيك بيلباو خلال المباراة التي لُعبت على أرضية ملعب سان ماميس لحساب الجولة 22 من الدوري الاسباني.

البرسا كان يعلم أن الفوز في سان ماميس سيجعله أكثر من أي وقت مضى قريبًا من عرش الليجا خاصة بعد سقوط الريال أمام جاره أتلتيكو مدريد يوم أمس، أمام الأتلتيك الذي كان عقله مع نصف نهائي كأس ملك إسبانيا الذي سيُلعب يوم الأربعاء المقبل فقد كان يعلم أن إضافة النقاط على ملعبه ستكون كفيلة بجعله يُصارع من أجل البقاء في الدرجة الأولى.

البداية كان مشتعلة للغاية، فالفريقان معًا لم يتركا المجال لبعضهما من أجل جس نبض بعضهما البعض، فانطلق برشلونة منذ صافرة الحكم الأولى بحثًا عن مرمى إيرايزوس، فيما لم يكن فريق فالفيردي أكثر حذرًا، بل حاول بدوره افتتاح التسجيل مبكرًا.

وبهذا النسق، لم يكن بإمكان الهدف الأول أن يتأخر، ففي الدقيقة الـ15 تمكن ليونيل ميسي من افتتاح التسجيل من ركلة حرة مباشرة من على الجانب الأيمن سددها ميسي فاصطدمت بالحائط البشري وغيرت اتجاهها لتخدع إيرايزوز وتسكن الشباك معطية تقدمًا مهمًا للفريق الكتلوني.

أدوريز كان قاب قوسين أو أدنى من تعديل الكفة عندما مدّ قدمه لعرضية من الجهة اليسرى، فتحولت الكرة في اتجاه الشباك وكادت لتعيد أسود الباسك في النتيجة لولا تدخل رائع من برافو الذي أنقذ فريقه من هدف محقق…دقيقة بعد ذلك، مرر نيمار كرة بينية مميزة للمنطلق يسارًا ميسي، هذا الأخير لمح سواريز داخل منطقة الجزاء فأمده بكرة عرضية مثالية حولها برأسه في اتجاه الشباك، إلا أن إيرايزوس أبى إلا أن أيتألق ويبقي فريقه في اللقاء.

سواريز انتقم لنفسه في الدقيقة 26 عندما استلم تمريرة من ميسي على حافة منطقة الجزاء ليُطلق تسديدة قوية ومركزّة على يمين إيرايزوس، فسكنت الشباك معلنة عن الهدف الثاني للكتلان…أصحاب الأرض لم ينزلوا أيديهم، بل بحثوا عن تدليل الفارق، ولم يكونوا بعيدين عن هدفهم، ففي الدقيقة 32 عندما اخترق بالنزياجا دفاعات البرسا من الجهة اليسرى  ومرر كرة عرضية لمسها بيكيه لتصل لأدوريز الذي حولها برأسه على العارضة اليسرى لكلاوديو برافو.

الشوط الأول انتهى بإثارته الكبيرة بهدفين نظيفين لصالح البرسا، علمًا أن فريق لويس إنريكي كان قادرًا على زيادة الغلة في أكثر من مناسبة، وخاصة في الدقيقة 43 حينما رأى لابورتي نفسه مضطرًا للتدخل لإنقاذ هدف محقق من نيمار.

الشوط الثاني لم يكن أقل إثارة، فأسود الباسك بدوا عازمين على العودة في النتيجة، فاقتربوا شيئًا فشيئًا من مرمى برافو، ففي الدقيقة 53 مرر سوسايتا كرة للوبيز الخالي من الرقابة، فسدد كرة قوية مرت بجانب قائم مرمى برشلونة الأيمن.

أصحاب الأرض وصلوا إلى مبتغاهم في الدقيقة 59 عندما سدد أدوريز كرة قوية ارتدت من برافو لتصل لميكيل ريكو الذي وجد نفسه في وضعية مثالية من أجل إيداع الكرة في المرمى، وهو ما قام به فعلًا لتصبح النتيجة هدفان لهدف.

ثلاث دقائق بعد ذلك، تمكن البرسا من استعادة فارق الهدفين وذلك من هجمة قادها سواريز من الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء قبل أن يمرر كرة عرضية مرت فوق رأس نيمار قبل أن تصل لميسي الذي حولها في اتجاه المرمى قبل أن تصطدم بدي ماركوس وتسكن الشباك…نيمار كان له نصيبه من الكعكة بدوره، حيث استلم تمريرة من ميسي ليُسدد كرة قوية بباطن القدم من الجانب الأيسر، فسكنت الكرة شباك إيرايزوس مجددًا.

جنون اللقاء لم يتوقف عند هذا الحد، فأدوريز أصر على إعادة فريقه للمباراة، حيث استلم أدوريز تمريرة من مونيايين ليطلق تسديدة أرضية صاروخية من الجهة اليمنى خدعت برافو وسكنت الشباك محولة النتيجة لأربعة أهداف لهدفين، ليهدأ نسق اللقاء بعدها، قبل أن تزيد محن أصحاب الدار بتلقي إيتشيتا لبطاقة حمراء في الدقيقة 75 عقب تدخل قوي جدًا على ركبة سواريز.

البرسا استغل ذلك ليُضيف الهدف الخامس عن طريق بيدرو رودريجيز الذي استفاد من لقطة ساحرة جدًا من ميسي الذي مرر كرة بينية للمنطلق من الخلف بوسكيتس، هذا الأخير لم يكن أمامه سوى إمداد بيدرو بكرة على طبق من ذهب حولها لشابك إيرايزوس، فانتهى اللقاء بخمسة أهداف لهدفين، ليرتفع رصيد الكتلان لـ53 نقطة في المركز الثاني ويتجمد رصيد الأتلتيك في 23 نقطة بالمركز 13.

 

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …