الرئيسية > اخبار العراق > الدعاة غاضبون : خضير الخزاعي ابن هيلاري كلنتون بـ”الرضاع”!!

الدعاة غاضبون : خضير الخزاعي ابن هيلاري كلنتون بـ”الرضاع”!!

فجرت مصافحة نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، القيادي الاسلامي، لوزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلنتون سجالاً عميقاً في اوساط حزب الدعوة والدعاة، الذين يرون في الامر عمل غير شرعي تترتب عليه اثار واثام يعرفها الخزاعي، قبل غيره.

لكن المفاجأة الاكبر من وجهة نظر الدعاة تتمثل بتبرير النائب خالد الاسدي للمصافحة، وقوله: ان الخزاعي صافح الوزيرة كلنتون بصفته نائب رئيس الجمهورية، وتساءلوا ماذا لوكانت السيدة هيلاري قد صافحته بصفتها “انثى”!.

وقالوا ان أي تخريجة لالغاء حرمة مصافحة سيدة اجنبية يمكن ان تحكمها العلاقة بين الجميلة كلنتون ونائب رئيس الجمهورية، ولايمكن الا لفتوى ابنعثيمين، بجواز ارضاع الكبير، ان تقيه اثم عمله هذا..

وأوضحوا ان ما قام به الخزاعي من مصافحة غير شرعية لوزيرة الخارجية الأميركية امر غير مهم في الاعراف الدبلوماسية، لكنه في الجانب الاخر اظهر الخزاعي على حقيقته التي طالما حاول اخفاءها عن انظار كثير من الناس وهو يلبس ثوب النسك والزهد رغم ان افعاله وتصرفاته كانت عنوانا لطبيعته عندما كان وزيرا للتربية وعندما استقتل في الحصول على منصب نائب رئيس الجمهورية في وقت طالبت المرجعيات الدينية والقوى السياسية الوطنية ومكونات الشعب العراقي بتقليص المناصب الحكومية.

ويرى الدعاة الغاضبون من تصرف الخزاعي انه كان سيكون الامر افضل على الخزاعي سواء صافح او قبل كلينتون لو لم يكن يتبرقع ببرقع الاسلام ولما غمز احد طرفه لانه عندها سيكون في حل من سهام النقد والتجريح والشواهد كثيرة واقربها الى الذهن ذلك العناق الحار بين رئيس الجمهورية مام جلال والمستشارة كوندليزا رايس.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *