الرئيسية > اخبار مختارة > الحياة تعود لامرأة متوفاة في كربلاء

الحياة تعود لامرأة متوفاة في كربلاء

أنقذ إصرار طبيب على إجراء فحص تأكيد الوفاة امرأة في عقدها السابع من أن تدفن حية، بعد أن ظن ذووها أنها فارقت الحياة.
وبحسب ما صرح مصدر في مستشفى الحسين التعليمي بمحافظة كربلاء لوكالة ‘نون’ الخبرية، فإن الحياة أعيدت لامرأة متوفاة في كربلاء بعد أن ظن أهلها أنها ماتت، وطلبوا من إدارة المستشفى تحرير شهادة وفاتها.

وبين أن ‘عددا كبيرا من أهل مريضة تبلغ من العمر 68 عاما تعاني من تاريخ مرضي حافل بالسكر والضغط والجلطة الدماغية والقلبية، قدموا إلى مستشفى الحسين من أجل تحرير شهادة وفاتها بعد أن ظنوا أنها فارقت الحياة.
وأضاف المصدر بأن الطبيب الخفر أصر على فحص المتوفاة قبل الشروع بمنحها شهادة الوفاة كإجراء روتيني يعمل بموجبه أي طبيب مقيم دوري في هذه الحالات، موضحا أن الطبيب اكتشف وجود نبض ضعيف وبوتيرة بطيئة جدا بسبب الجلطة الدماغية, مع وجود حركات تنفسية بطيئة ومتباعدة الفترات، مبينا أنه وبمساعدة الفريق الطبي من الممرضين والأطباء تم إجراء اللازم وبمردود إيجابي من حيث رجوع نبض المريضة إلى 100 بعد إعطاء الأتروبين.
وتابع المصدر بالقول: إن ‘عودة المريضة إلى وضعها الطبيعي كانت عودة درامية للغاية من حيث تأثير الموقف على أهل المريضة والفريق الطبي’، مشيرا إلى أنه تم نقل المريضة إلى ردهة إنعاش القلب بعد السيطرة على الحالة كي تحظى بالعناية اللازمة.

شاهد أيضاً

لماذا تنزل الدموع أحياناً عند التثاؤب؟

التثاؤب، يأتي لجميع البشر بدون إستثناء. وهناك الكثير من النظريات حول أسبابه حيث يقال أن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *