الرئيسية > اخبار العراق > التحالف المدني الديمقراطي يعلن فوزه بالمركز الثاني في السويد

التحالف المدني الديمقراطي يعلن فوزه بالمركز الثاني في السويد

CDA-F111

أعلن التحالف المدني الديمقراطي ، عن حصوله على “المرتبة الثانية” بعد ائتلاف دولة القانون من أصوات الناخبين في السويد، وفيما بين أن نسبة المشاركة بالتصويت “بلغت 11,6%”، تمنى أن تكمل المفوضية مهمة العد والفرز “بنزاهة وشفافية واحترام لإرادة الناخبين”.

وقال التحالف المدني في بيان صحافي تلقت (المدى برس) نسخة منه، إنه “في يومي 27 و28 نيسان توجه بنات وأبناء الجالية العراقية الى صناديق الاقتراع للمشاركة في انتخاب مجلس النواب الجديد نسبة المشاركة بالتصويت 11,6%”، موضحا أنه “لا يزال العد والفرز متواصلا”، مبديا أن “تكمل المفوضية العليا للانتخابات هذه المهمة بنزاهة وشفافية واحترام لإرادة الناخبين”.

وأضاف التحالف في بيانه “نتقدم بالشكر الجزيل والتقدير والاحترام لكل من صوت لقائمتنا قائمة التحالف المدني الديمقراطي وكذلك من صوت لبقية القوائم الديمقراطية، قائمة تحالف النجف الديمقراطي، ائتلاف البديل المدني في البصرة، قائمة الوركاء الديمقراطية”، وتابع “كذلك نتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم بدعم حملتنا سواء أكان الدعم بالتبرع المادي أم المعنوي والشكر موصول الى من تطوع ليشارك في مراقبة الانتخابات”.

وبين أن “نتائج التصويت في السويد كانت كالآتي، حيث حصل التحالف المدني الديمقراطي على (1990) صوتا توزعت في ستوكهولم (848) صوتا وفي مالمو (755) صوتا وفي يتبوري(283)صوتا وفي اوربرو(104) أصوات”، مشيرا الى أن “تحالف النجف الديمقراطي حصل على (26) صوتا توزعت في ستوكهولم (11) صوتا وفي مالمو (13) صوتا وفي يتبوري صوتين”.

وتابع التحالف أن “ائتلاف البديل المدني المستقل حصل على (62) صوتا كانت منها (17) صوتا في ستوكهولم و(31) صوتا في مالمو و(12) صوتا في يتبوري وصوتين في اوربرو”، موضحا أن “قائمة الوركاء الديمقراطية حققت (124) صوتا منها (90) صوتا في ستوكهولم و(16) صوتا في مالمو و(7) أصوات في يتبوري و(11) صوتا في اوربرو”.

وأكد التحالف المدني أنه “في ضوء هذه النتائج فأن قائمتنا كانت الثانية بعد ائتلاف دولة القانون وبنسبة تصويت بلغت 10,6%، وبزيادة نحو 63% مقارنة بانتخابات 2010″.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات اعلنت، في (6 ايار 2014)، عن إنجاز عمليات العد والفرز لاصوات الناخبين العراقيين في الخارج، وفيما نفت الأنباء التي تحدثت عن وقوع مشادات كلامية بين أعضاء مجلس المفوضين وممثلين عن كيانات سياسية، وصفتها بـ”الترهات”.

وانطلقت، في (27 نيسان 2014)، انتخابات مجلس النواب للعراقيين المقيمين في الخارج التي أستمرت ليومين، وشارك فيها 785 ألف ناخب، فيما جرت الانتخابات في 102 مركزين انتخابيين في 19 دولة.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *