الرئيسية > اخبار العراق > المتحدث بإسم البنتاغون يكشف تفاصيل الهجوم على قاعدة عين الأسد في البغدادي

المتحدث بإسم البنتاغون يكشف تفاصيل الهجوم على قاعدة عين الأسد في البغدادي

image

اكدت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون)،اليوم السبت، إن 25 عنصرا من تنظيم (داعش) يرتدون الزي العسكري العراقي هاجموا قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الانبار، أمس الجمعة، فيما اشار إلى ان جميع المهاجمين قتلوا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون الادميرال كيربي في تصرح لصحيفة الغارديان البريطانية إن ” 25 عنصرا من تنظيم (داعش) يرتدون الزي العسكري العراقي هاجموا قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الانبار”.

وأضاف كيربي أن “المهاجمين قتلوا خلال الهجوم اما من خلال تفجير احزمتهم الناسفة او قتلهم من قبل القوات العراقية قبل ان يفجروا احزمتهم”، مشيرا الى ان “المؤشرات الاولية تدل الى ان بعض المهاجمين تمكن تفجير احزمتهم ومن ثم أعقبهم دخول ما يقارب 15 مقاتل اغلبهم كانوا يرتدون الزي العسكري العراقي”.

وتابع كيربي أن “الهجوم لم يسفر عن مقتل او جرح اي من القوات العراقية او الاميركية”، مؤكداً أن “القوات الاميركية لم تشترك بالمعركة”.

واشار كيربي إلى ان “مسلحي (داعش) سيطروا على منطقة البغدادي القريبة من قاعدة الاسد وهي المرة الاولى منذ ما لا يقل عن شهرين لم ينجح فيها التنظيم من السيطرة على اي منطقة جديدة من الارض”، لافتا إلى بانه” لم يتضح بعد فيما اذا تمكن المهاجمون من اختراق السور الخارجي للقاعدة التي تضم سلسلة من الابنية”، مؤكدا في الوقت ذاته، أن “المعلومات التي يتم جمعها الآن ستوضح بعض التفاصيل” .

من جانبه قال المسؤول في البنتاغون الكولونيل ستيفن وارن بانه “كان هناك 400 جندي اميركي في القاعدة وكانوا على بعد ميلين عن مكان الهجوم في قسم اخر من القاعدة”.

واضاف وارن أن “طائرات مسيرة وطائرات هليكوبتر أباتشي هجومية تم ارسالها من بغداد الى موقع الحدث ولكن الهجوم كان قد انتهى قبل مجيء الطائرات، لهذا فان الطائرات الاميركية لم تشارك بالمعركة”.

شاهد أيضاً

العصائب ترد على الآلوسي : “إغلق فمك قبل ان يُغلق”

وجه جواد الطليباوي المتحدث باسم جماعة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي يوم الخميس …