الرئيسية > اخبار العراق > البرلمان: انتشار اجهزة تشويش وتنصت في الاسواق العراقية

البرلمان: انتشار اجهزة تشويش وتنصت في الاسواق العراقية

كشفتْ لجنة الخدمات والاعمار البرلمانية عن وجود اجهزة تجسس وتشويش صينية تباع في الاسواق يمكنها التنصت على مكالمات المواطنين واخرى للتشويش تعمل على بعد 500 متر مربع.


وقال النائب جواد الحسناوي ان تجار عراقيين ادخلوا العديد من اجهزة التجسس الصينية وهي تباع الآن في الاسواق العراقية، بعد أن أدخلت تقنيتها القوات الاميركية في فترة تواجدها في العراق. واشار الى ان هذه الاجهزة تباع باسعار رخيصة وبامكانها ان تسجل مكالمات الاخرين القريبين من مكان الجهاز واخرى للتشويش تؤمن عملها على بعد 500 متر مربع.

واوضح الحسناوي ان هذه الاجهزة تستخدمها العديد من الشركات الاهلية ومواطنون وحتى الجماعات المسلحة للحصول على المعلومات ومكالمات المسؤولين اثناء الاقتراب منهم، مبينا ان السوق العراقية اصبحت مباحة لجميع الاجهزة الالكترونية بغض الانظر عن فوائد ومساوئ كل جهاز تحت ذريعة التطور والتكنولوجيا.

واضاف ان مشروعي قانون جرائم التكنولوجيا والمعلومات وقانون الاتصالات والمعلوماتية حددا عقوبة تصل بالحبس لمدة 10 سنوات لمن يدخل اجهزة تنصت ويستخدمها في البلد وغرامة مالية تصل الى 10 ملايين دينار لمن يستخدم اجهزة التشويش، مبينا ان هناك العديد من المسؤولين ورجال الاعمال والميسورين يضعون اجهزة تشويش في سياراتهم لا يتعدى سعرها عن 400 دولار، ويشوشون على مكالمات المواطنين على بعد 500 متر مربع.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *