الرئيسية > اخبار عالمية وعربية > البحرين تنأى بنفسها عن زيارة شخصيات من التيار السلفي سوريا لدعم “الجيش الحر”

البحرين تنأى بنفسها عن زيارة شخصيات من التيار السلفي سوريا لدعم “الجيش الحر”

نأت الخارجية البحرينية الثلاثاء بنفسها عن زيارة مثيرة للجدل قامت بها أربع شخصيات بحرينية من التيار السلفي بينها نائبان إلى سوريا حيث قدمت هذه الشخصيات دعما لـ”الجيش السوري الحر”.

ونفت وزارة الخارجية البحرينية في بيان أن تكون على علم بدخول السلفيين الأربعة الأعضاء في “جمعية الأصالة” إلى سوريا ولقائهم عناصر من “الجيش السوري الحر”.

وقالت الوزارة في البيان إن “دخول عدد من أعضاء مجلس النواب بمملكة البحرين إلى الأراضي السورية جاء دون علم أو تنسيق مسبق مع وزارة الخارجية أو التقدم بطلب أذن أو إخطار للقيام بتلك الزيارة”.

وناشدت الوزارة المواطنين والمسؤولين في البحرين “تحاشي القيام بزيارة أو دخول مناطق الصراعات والنزاعات المسلحة وضرورة أخذ الحيطة والحذر ضمانا لسلامتهم الشخصية التي هي من الأولويات التي تحرص عليها حكومة المملكة تجاه مواطنيها”.

ونشر أعضاء في جمعية الأصالة الإسلامية التي تمثل التيار السلفي في البحرين، صورا للقاء أربعة أشخاص محسوبين على الجمعية مع عناصر من “الجيش السوري الحر” الأحد الماضي في الخامس من أب.

وتظهر الصور رئيس الجمعية النائب عبدالحليم مراد، والنائب الثاني لرئيس مجلس النواب عادل المعاودة إضافة إلى النائب السابق حمد المهندي والقاضي فيصل الغرير.

وقال مراد عبر حسابه في موقع تويتر “تعمدنا الدخول بأنفسنا لتوصيل مساعدات أهل البحرين باليد لتجهيز المجاهدين من إخواننا في الجيش الحر”.

وأضاف “تكفلنا بثلاث مستشفيات ميدانية وقدمنا تبرعات أهل البحرين للجيش (…) قائد صقور الشام للجيش السوري الحر يشكر أهل البحرين للدعم المتواصل والمستمر لهم”، مشيرا إلى انه تناول و زملائه الإفطار مع “الجيش الحر”.

شاهد أيضاً

المرأة المصرية الأثقل في العالم تخسر 100 كيلوغرام

خضعت مصرية، يُعتقد بأنها أثقل امرأة في العالم بوزن 500 كيلوغرام، لعملية جراحية لإنقاص وزنها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *