الرئيسية > اخبار العراق > البارزاني :يحذر من تدهور اوضاع اللاجئين

البارزاني :يحذر من تدهور اوضاع اللاجئين

10290

اكد رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني، اليوم الاثنين، أن أوضاع النازحين في الإقليم بحاجة إلى “التفاتة جدية” سيما مع قرب فضل الشتاء، ولفت إلى أن إمكانيات الإقليم تجاههم “محدودة”، وفيما حذر من ازدياد صعوبة أوضاعهم في معسكرات النازحين، فيما عدت الأمم المتحدة مشاركة الإقليم الجدية في الحكومة “يعزز” نجاح العملية السياسية.

وقالت رئاسة الإقليم في بيان له نسخة منه إن “رئيس الحكومة نيجرفان البارزاني أستقبل ممثل الأمين الخاص للأمم المتحدة لدى العراق نيكولاي ميلادينوف والوفد المرافق له”، مبينا أن ” اللقاء بحث الأوضاع في العراق وتحركات الإرهابيين، وآخر التطورات الميدانية والأمنية الخطرة، بالإضافة إلى تداول الأوضاع في سوريا بشكل عام وكوباني على وجه الخصوص، والتحالف الدولي ضد الإرهاب والعمليات العسكرية ومواجهة قوات البيشمركة مع الإرهابيين”.

وأضاف البيان أن “الجانبين تطرقا إلى ضرورة استمرار وتوسيع المساعدات العسكرية وإرسال الأسلحة والذخيرة لقوات البيشمركة”، لافتا إلى أن “البارزاني جدد التأكيد على أن إقليم كردستان بحاجة إلى الأسلحة الثقيلة وتدريب وتأهيل قواته لكي تتمكن بشكل أفضل من مواجهة الإرهاب”.

وأشار البارزاني بحسب البيان إلى أن “وضع اللاجئين والنازحين بحاجة إلى التفاتة أكثر جدية من جانب العراق والأمم المتحدة والمجتمع الدولي، سيما ان فصل الشتاء القارص على الأعتاب ، محذرا  من  “ازدياد صعوبة الوضع في معسكرات النازحين إذا لم تتخذ الإجراءات بشكل جيد”، مؤكدا أن “إمكانيات حكومة الإقليم محدودة ومن غير الممكن مساعدة النازحين كاللازم”.  

وأكد البارزاني أنه “عقب المباحثات واتفاق الإطراف الكردستانية سيبدأ الوزراء الكرد بمهامهم في بغداد”، معربا عن ترحيبه “بمقترح الأمم المتحدة لزيارة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني إلى بغداد عقب بدء الوزراء الكرد مهامهم”.

ونقل البيان تأكيد ممثل الأمين العام للأمم المتحدة نيكولاي ميلادينوف أن “المشاركة الجدية لإقليم كردستان في الحكومة العراقية من شانه تعزيز نجاح العملية السياسية في العراق”.

شاهد أيضاً

العصائب ترد على الآلوسي : “إغلق فمك قبل ان يُغلق”

وجه جواد الطليباوي المتحدث باسم جماعة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي يوم الخميس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *