صَدق الاتحاد الإسباني على براءة نادي برشلونة من مخالفات صفقة نجمه البرازيلي ” نيمار ” التي شغلت الرأي العام على مدار الأشهر القليلة الماضية، وذلك وفقاً للبيان الذي نشره النادي الكتالوني عبر موقعه الرسمي.وكانت النيابة العامة قد أجرت تحقيقاً في الشكوى التي تقدم بها المشجع “جوردي كاسيس” الذي اتهم الرئيس السابق “ساندرو روسيل” باختلاس ما يقرب من الـ40 مليون يورو في صفقة الدولي البرازيلي القادم من سانتوس الصيف الماضي، ما أثار الرأي العام وجعل قضية نيمار تتصدر عناوين الصحف الإسبانية والعالمية في الآونة الأخيرة.

وبالنسبة لحامل لقب الليجا، فقد أعرب في وقت سابق عن استعداده لدفع المبالغ المختلسة في حالة تمت إدانة روسيل الذي استقال من منصبه مطلع هذا العام، قبل أن يُسدل الستار على القضية بإظهار براءة البلوجرانا من أي مخالفات في الصفقة المُثيرة للجدل.

وجاء بيان برشلونة على هذا النحو “يُرحب برشلونة بالقرار الذي اتخذته لجنة مراقبة ميزانية الاتحاد الإسباني، ونحن سعداء لظهور الحقيقة وعدم تورط نادينا في ارتكاب أي مخالفة في صفقة نيمار بعد اجتماع اللجنة يوم الأربعاء الماضي الموافق الـ23 من ابريل الجاري”.

أما اللجنة، فقد قالت في بيانها “في ضوء الحجج التي طرحها نادي برشلونة، تأكدنا من عدم ارتكابه أي مخالفات تكسر الأنظمة المعمول بها في لوائح الاتحاد الإسباني، لذلك لن نتخذ ضده إجراءات إضافية على خلفية ما تم إعلانه في وقت سابق”.