الرئيسية > ثقف نفسك > الإكثار من عصير الفاكهة يعطي نتائج عكسية

الإكثار من عصير الفاكهة يعطي نتائج عكسية

عصير الفاكهة

لطالما ساد الاعتقاد بأن عصير الفاكهة هو الغذاء الأنسب للإنسان، ويزوده بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم من دون أي أعراض جانبية غير مرغوبة، إلا أن الدراسات والأبحاث أثبتت أن ذلك غير صحيح في معظم الأحيان.

وعلى الرغم من أن عصير الفاكهة مصدر مهم للعديد من الفيتامينات والمعادن الأساسية، إلا أن الإكثار منه يعطي نتائج عكسية، وأورد موقع “لايف هاك” الإلكتروني مجموعة من الأسباب التي تجعل عصير الفاكهة غذاء غير صحي 100% كما يعتقد الكثيرون.

1- السكر هو السكر مهما كان مصدره
يعد عصير الفاكهة من أهم مصادر السكريات التي يحصل عليها جسم الإنسان، وفي حال زادت نسبته عن المعدلات الطبيعية يسبب البدانة والعديد من الأمراض الأخرى، لذلك ينصح دوماً بتناول الفاكهة الطازجة من دون عصرها لأن تركيز السكر يكون فيها أقل من العصير.

2- العصير المعلّب
تزعم شركات تعليب عصير الفاكهة أن منتجاتها طبيعية 100%، إلا أنها غالباً ما تحتوي على نسبة من المواد الحافظة الكيماوية، بالإضافة إلى أن نسبة الفيتامينات في العصير الطبيعي تتراجع مع مرور الوقت، مما يفقد العصير قيمته الغذائية.

3- السعرات الحرارية
تعتمد العديد من الحميات الغذائية على تناول عصير الفاكهة الطبيعي، وذلك نتيجة الاعتقاد السائد بأنه لا يسبب أية زيادة في الوزن، غير أن العصير الطبيعي قنبلة موقوتة بالسعرات الحرارية، ويسبب تناول كميات كبيرة منه تخزين نسبة عالية من هذه السعرات في الجسم ويؤدي ذلك إلى اكتساب المزيد من الوزن.

4- مضر بصحة الأسنان
تعد الطبقة الخارجية للأسنان التي تدعى المينا أصعب مادة يمكن إنتاجها من قبل الجسم ذاتياً، وتواجه هذه المادة خطر التآكل إذا ما تعرضت للأحماض المنتجة من قبل البكتيريا التي تتغذى على السكريات، وعندما يشرب الإنسان عصير الفاكهة يمتلأ الفم بالمواد السكرية التي تعد بيئة خصبة لنمو تلك البكتيريا.

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *