الرئيسية > ثقف نفسك > الأثر الضار للمبيدات الحشرية على البيئة يظل عقوداً طويلة

الأثر الضار للمبيدات الحشرية على البيئة يظل عقوداً طويلة

الحشرية

اكتشف علماء من فرنسا، أن الأثر الضار للمبيدات الحشرية على البيئة سيظل موجوداً بعد عقود من حظر هذه المبيدات، بحسب دارسة نشرت اليوم الإثنين.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة من خلال التحليلات التي أجروها على بحيرة قريبة من إحدى مناطق زراعة العنب جنوب فرنسا.

وعثر الباحثون في رواسب قاع هذه البحيرة على بقايا مواد تستخدم في صناعة مبيدات مضادة للآفات الحشرية تعود للقرن العشرين، وقالوا إن بقايا مبيد “دي دي تي” الحشري ظلت تصل إلى المياه حتى بعد حظرها عام 1972 بوقت طويل.

ونشر الباحثون تحت إشراف بيير ساباتير، من جامعة لا بورجيه دو لاك، دراستهم في مجلة “بروسيدنجز” التابعة للأكاديمية الأمريكية للعلوم.

وقال الباحثون إن مياه الأمطار تجرف تربة مساحات واسعة من أراضي العنب في منطقة الألب الفرنسية، إلى مياه الأنهار القريبة، وإن مزارعي هذه المناطق يستخدمون المبيدات الحشرية لمكافحة الآفات الحشرية والحشائش المتطفلة على الزراعة، مما يجعل هذه المبيدات موجودة في البيئة رغم مرور عشرات السنين من حظرها.

شاهد أيضاً

كيف تتخلص من إلتهاب الجلد بواسطة العلاج الطبيعي في المنزل؟

العديد من الناس حول العالم خصوصاً في المناطق الحارة يعانون من إلتهاب الجلد بسبب الحك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *