الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > اقتراح غريب من دي ماريا بخصوص الثنائي رونالدو وميسي

اقتراح غريب من دي ماريا بخصوص الثنائي رونالدو وميسي

دي ماريا

تحدَّث النجم الدولي الأرجنتيني أنخيل دي ماريا لموقع الإتحاد الدولي لكرة القدم الرسمي عبر الشبكة العنكبوتية كاشفاً الستار عن جوانب مختلفة حول حياة اللاعب الشخصية والمهنية .

واستهلَّ الأرجنتيني حديثه بتحليل ما وصل له في الموسم المنقضي على الصعيد المهني وقال :” لقد كانت الأفضل كروياً ، ختامها كان بالوصول لنهائي كأس العالم ، الأمر الذي لم أتخيل أنَّه سيحدث حتى في طفولتي ورغم أني لم أشارك في النهائي لكنَّها كانت واحدة من أعظم لحظات مسيرتي الكروية “.

وتابع مُفسراً رحيله عن ريال مدريد مع نهاية الموسم المنقضي :” مع ريال مدريد قمت بكل شيء وتحصلت على كل شيء ، لقد فزنا بكأس الملك ، كأس السوبر ، الدوري ودوري الابطال ، لم يحالفني الحظ في كأس العالم للأندية لأني كُنت قد رحلت “.

وأضاف :” قضيت أربع سنوات في مدريد قمت بكل شيء وفي وقتٍ ما يحين أن تخوض تجربة جديدة وأن تغير الأجواء والبريمر ليج كان هدفاً لي “.

وحول تواجده حالياً في مانشستر يونايتد ، أكدَّ دي ماريا سعادته الكبيرة بالقول :” أنا بخير و سعيد فعلاً ، الناس هُنا يقدمون الدعم لي كثيراً وهذا ما يهمني ، حب الجماهير لي هو ما يعني لي الكثير وأكثر من أي شيء آخر قد أتحصل عليه “.

وتطرَّق دي ماريا للمقارنة المستمرة بين مواطنه ليونيل ميسي وزميله السابق كريستيانو رونالدو وقال :” هما لاعبيْن مُختلفيْن عن البقية ، ليو هو اللاعب الذي يتمتع بالمهارة وتلتصق الكرة بقديمه، في المقابل رونالدو هو اللاعب القوي ذو التسديدات الخارقة ، لو كان الأمر بيدي في الفيفا لوضعت كرتيْن ذهبيتيْن كل عام ، واحدة يتنافس عليها هذا الثنائي وأخرى لبقية اللاعبين “.

وأكدَّ دي ماريا توقعه بأنَّ مسألة رحيل ميسي عن برشلونة حسب ما تتناوله الصحف العالمية ليس منطقياً مشدداً على تعلق ميسي ببرشلونة النادي الذي نشأ وترعرع به .

قبل أن يؤكد في ختام تصريحه على أنَّ روزاريو سينترال النادي الأرجنتيني هو النادي الذي يود أن يختتم مسيرته الكروية به بعد مسيرة احترافية في أوروبا بدأت ببنفيكا ثم ريال مدريد والآن مانشستر يونايتد .

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …