الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > اعتقال ثلاثة من قيادات داعش والعثور على “أضخم ” مخبأ للمواد المتفجرة والعبوات الناسفة غرب كركوك

اعتقال ثلاثة من قيادات داعش والعثور على “أضخم ” مخبأ للمواد المتفجرة والعبوات الناسفة غرب كركوك

20131224-101757.jpg

أعلنت قيادة الفرقة الثانية عشر، اليوم الاثنين، بأن قوة من الفرقة اعتقلت “ثلاثة من قيادات داعش و14 مشتبه به” باشتباك مسلح غرب كركوك(250 كم شمال بغداد)، وبينت أنها عثرت على “أضخم” مخبأ للمواد المتفجرة والعبوات الناسفة، مؤكدة أنه يضم “100 كم من مادة (C4) شديدة الانفجار و20 عبوة ناسفة محلية الصنع و18 قاذفة هاون”.
وقال قائد الفرقة الثانية عشر اللواء الركن محمد خلف سعيد الدليمي في حديث الى (المدى برس) إن “قوة أمنية مشتركة من شرطة محافظة كركوك والفرقة 12 نفذت، مساء اليوم، عملية دهم وتفتيش شملت قرى السعدونية والزجل ضمن ناحيتي الرياض والرشاد ضمن قضاء الحويجة (55 كم غرب كركوك)”، وتابع “أسفرت العملية عن اندلاع اشتباكات عنيفة بين القوات الامنية والمسلحين من تنظيم داعش وتم خلالها القبض على ثلاثة من قيادات داعش و14 مشتبه به وضبط عجلتين واسلحة رشاشة وقنابل يدوية”.
وأضاف الدليمي أن “القوة الامنية المشتركة تمكنت من اعتقال المسلحين الذين كانوا يتحصنون داخل مناطق فيها كثير من الاشجار والقصب واطلقوا النار على القوة المشتركة التي حاصرتهم”، موضحاً أن “القوة واثناء توجهها الى المنطقة تعرضت الى تفجير عبوتين ناسفتين من دون تسجيل اي اضرار”.
وأكد قائد الفرقة الثانية عشر أن “قوة خاصة اعتقلت عنصرين من تنظيم داعش وعثرت على مخبأ للمواد المتفجرة والعبوات الناسفة والعتاد في قضاء الدبس، شمال غربي كركوك”، وعد المخبأ بأنه “الاضخم والاكبر الذي يستخدمه التنظيم لدعم هجماته التفجيرية”.
وأشار الى أن “المخبأ يضم أكثر من 100 كم من مادة (C4) شديدة الانفجار وأكثر من 20 عبوة ناسفة محلية الصنع و18 قاذفة هاون وكميات كبيرة من العتاد”.
وتعد محافظة كركوك، (يبعد مركزها 250 كم شمال العاصمة بغداد)، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، المشمولة بالمادة 140 من الدستور العراقي، فضلاً عن كونها من بين أهم المناطق العراقية الغنية بالنفط، وتشهد خلافات مستمرة بين مكوناتها فضلاً عن أعمال عنف شبه يومية تطال المدنيين والقوات الأمنية على حد سواء، كما تشهد المناطق العربية في المحافظة حراكاً مناوئاً للحكومة منذ أكثر من عام.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *