الرئيسية > اخبار الفن > اعترافات 2010.. شذوذ ريكي مارتن وإدمان هيلتون وجاجا

اعترافات 2010.. شذوذ ريكي مارتن وإدمان هيلتون وجاجا

شهد عام 2010 العديد من الاعترافات والتصريحات الخاصة بالعديد من نجوم العالم في الفن؛ حيث كان الشذوذ الجنسي، خاصةً للنجم العالمي ريكي مارتن، وتعاطي المخدرات لباريس هيلتون، والعنف الجسدي ضد الزوجات والصديقات؛ الأبرز في غرفة الاعترافات.

وجاء اعتراف النجم والمطرب البورتوريكي العالمي ريكي مارتين بأنه “شاذ جنسيًّا” مفاجأةً وصدمةً لمحبيه؛ حيث قال مارتين، الذي بيعت من ألبوماته أكثر من 60 مليون نسخة: “فخور أني شاذ”، مضيفًا: “لم أكن أصرِّح بانتمائي الجنسي؛ بغية ألا يؤثر هذا في مستقبلي الفني، حسب نصيحة مُقرَّبين مني”.

وفى مايو/أيار 2010 أعاد نجم البوب الأمريكي “ميكا” اللبناني الأصل الجدل مجددًا حول أسرار حياته الجنسية، مؤكدًا أنه لا يحصر نفسه في هوية جنسية محددة، وأنه قد يقع في حب رجل أو امرأة دون الشعور بعقدة معينة.

وكشفت مقولة ميكا -26 عامًا- لمجلة “Gay & Night” الألمانية: “أنا ثنائي الميول الجنسية”، وتابع: “لم أضع قط حدودًا لاختياراتي الجنسية. اعتبروني ثنائي الميول الجنسية إن كان هذا الوصف يريحكم. ليس ضروريًّا أن تُحشَر في تصنيف جنسي معين كي تكون سعيدًا”.

أما النجم الإسباني الحائز على جائزة الأوسكار خافيير بارديم فقد اعترف بأنه اضطر إلى العمل بمهن غير لائقة، مثل راقص تعرٍّ؛ بسبب احتياجه الشديد للمال قبل أن يعرف طريقه إلى الشهرة.

وأكد بارديم بطل فيلم “لا مكان للمسنين” الحاصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عام 2008؛ أنه لا يخجل من حياته الأولى التي عمل خلالها بهذه المهنة الاستعراضية.

قتل رحيم

واعترف الممثل البريطاني مايكل كين بأنه أقنع أحد الأطباء بمساعدة والده بما يسمى “القتل الرحيم” لحظة وفاته عام 1955.

وقال كين الذي كان يبلغ كان من العمر وقتها 22 عامًا، إنه سأل الطبيب: “ألا يمكن أن تعطيه جرعة زائدة من الدواء وننهي هذا الألم؟”، إلا أن الطبيب رفض ذلك في البداية، إلا إنه عاد ووافق بعد إلحاح كين؛ حيث دخل الطبيب وكين المستشفى في منتصف الليل، وبعدها فارق الأب الحياة.

وأوضح كين الذي حصل على جائزة الأوسكار مرتين، أن عملية القتل الرحيم التي مورست بحق والده بقيت دائمًا سرًّا عن أمه.

عنف جسدي

وعلى صعيد العلاقات الخاصة، اعترف الممثل الأمريكي تشارلي شين بالاعتداء على زوجته؛ الأمر الذي جعله يواجه حكمًا بقضاء 30 يومًا في إعادة التأهيل من المخدرات والكحول.

وكانت مصادر الشرطة في مدينة أسبين بولاية كولورادو، قالت إن شين اعترف بأنه قام بتقييد زوجته بروك مولر في السرير، ووضع سكينًا على عنقها، وهدد بذبحها إثر خلافٍ بينهما.

فيما اعترف النجم الأمريكي ميل جيبسون -54 عامًا- بضرب صديقته السابقة الروسية أوكسانا ووالدة ابنته أثناء خلافٍ وقع بينهما، مشيرًا إلى أنه “فعل ذلك حتى يعيدها إلى صوابها”.

ومن جهتها، قالت أوكسانا إن صديقها النجم جيبسون ضربها بيده على وجهها؛ ما سبَّب إصابتها بجروح وكسر سنَّيْن من أسنانها.

وكشفت أوكسانا عن بعض التسجيلات لجيبسون وهو يهددها بكلام عنصري ومسيء، بينما انفصل جيبسون عن صديقته العام الماضي فتبدأ مرحلة جديدة من الخلافات على حضانة ابنتهما لوسيا التي تبلغ من العمر عامًا واحدًا.

مخدرات

وفي تصريحٍ لم يسبِّب اندهاشًا لجمهورها الذي تعوَّد منها على الغرائب، اعترفت باريس هيلتون بحيازة مخدرات؛ حيث ظهرت أمام محكمة في لاس فيجاس لتعترف بحيازة المخدرات وإعاقة شرطي لتتفادى حكمَيْن بالسجن لمدة 6 أشهر.

وحُكم على هيلتون بدفع غرامات بقيمة ألفَيْ دولار وإتمام 200 ساعة من الخدمة الاجتماعية وبرنامج مكثف لمعالجة الإدمان.

وأبلغ القاضي هيلتون -29 عامًا- أنه حُكم عليها بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ، وهذا يعني أنه في حال اعتقال هيلتون خلال فترة المراقبة لأية تهمة عدا مخالفات السير، ستسجن لمدة سنة كاملة.

أما اعترافها الثاني -والذي جاء في مقابلةٍ مع مجلة “لايف أند ستايل” الأمريكية أوائل هذا العام- فقد كان حول قيامها بوضع تعويذة سحرية تسمى “الدمية السوداء” لنجم نادي ريال مدريد والمنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو؛ أملاً في وضع حدٍّ نهائيٍّ لمسيرته الكروية.

واعترفت المغنية الأمريكية الشهيرة المثيرة للجدل التي انطلقت هذا العام بسرعة صاروخية ليدي جاجا، بأنها تتعاطى الكوكايين أحيانًا؛ حيث أقرَّت -في مقابلةٍ مع مجلة “فانتي فير” الأمريكية في عدد سبتمبر/أيلول 2010- بأنها تخشى مخدر الهيروين جدًّا، لكنها ليست معترضة على أنواع أخرى من المخدرات، خاصةً الكوكايين.

وقالت جاجا: “لن أكذب، أحيانًا أتعاطى الكوكايين، لكن عندما أقول “أحيانًا” فإن هذا يعني بضع مرات في العام”.

وفي المقابل، أكدت جاجا -24 عامًا- أنها عانت على مدار أعوام من العواقب الوخيمة للمخدرات، مشيرةً إلى أن حديثًا مع جدتها أنقذها من الوقوع في فخ الإدمان. وقالت جاجا: “لا أريد أن يقلدني المعجبون بي”.

أما المطرب البريطاني العالمي جورج مايكل فقد أصدرت محكمة لندن العليا ضده حكمًا بالحبس لمدة 8 أسابيع لإدانته بتهمة القيادة تحت تأثير المخدرات ودخوله بسيارته في واجهة إحدى محلات التصوير الزجاجية في لندن في الرابع من يوليو/حزيران 2010.

واعترف مايكل وقتها بأنه تعاطى ماريجوانا. وخلال الجلسة قال القاضي لمايكل: “من الواضح أنك لم تأخذ خطوات حاسمة لتعالج نفسك من إدمان المخدرات، وهذه غلطة جعلتك خطرًا على سلامتك وسلامة العامة”.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *