الرئيسية > اخبار عالمية وعربية > اشتباكات بين مسلحين وقوات الأمن بسيناء

اشتباكات بين مسلحين وقوات الأمن بسيناء

ذكرت وكالة الأنباء المصرية الرسمية، أن اشتباكات بين قوات الأمن المصرية، ومسلحين، اندلعت يوم الثلاثاء، ضمن حملة أمنية يشنها الجيش لتعقب منفذي هجوم أودى بحياة 16 جنديا مصريا الأسبوع الماضي.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط: “وقعت الثلاثاء اشتباكات عنيفة بين مسلحين مجهولين وقوات الشرطة والقوات المسلحة بمناطق جنوب الشيخ زويد ورفح بشمال سيناء.”

وأشارت الوكالة إلى أن الاشتباكات جاءت “في إطار الحملة الأمنية التي تشنها قوات الأمن لتطهير البؤر الإجرامية وضبط العناصر الإرهابية.”

ونسبت الوكالة إلى مصدر أمني بمحافظة شمال سيناء قوله إنه “أثناء قيام الحملة بمواصلة مهامها في تلك المناطق قام مسلحون مجهولون بالتعرض لها، حيث قاموا بإطلاق النار على قوات الأمن لمنعها من استكمال مهامها، وقد ردت قوات الأمن عليهم.”

وتأتي التطورات بعد أسبوع من مقتل 16 جندياً مصريا وإصابة سبعة آخرين في هجوم نفذه مسلحون على نقطة عسكرية مصرية في رفح قرب الحدود مع إسرائيل، الأحد الماضي.

وأثارت الهجمات جدلا كبير في مصر، ما دفع الرئيس المصري محمد مرسي، إلى إقالة كل من مدير المخابرات العامة، ومدير الشرطة العسكرية، وقائد الحرس الجمهوري، ومحافظ شمال سيناء، ومدير أمن شمال سيناء.

ومنذ هجوم رفح، تشن القوات المصرية عمليات عسكرية دورية لتطهير سيناء ممن تصفهم بالعناصر “الإجرامية والإرهابية.”

ويوم الأحد الماضي، أعلنت السلطات المصرية، عن مقتل خمسة مسلحين وإصابة سادس أثناء عملية تمشيط بوسط سيناء، بالتزامن مع مقتل ثلاثة جنود أثناء مطاردة عناصر مسلحة بالمنطقة، في حين أعلن التلفزيون المصري عن مصرع ستة مسلحين في منطقة الشيخ زويد بشمال سيناء.

ونقل موقع “أخبار مصر” الرسمي عن مصدر أمني أن عملية الملاحقة بدأت بعد هجوم شنه مسلحون على القوات الأممية المتمركزة في منطقة الجورة.

شاهد أيضاً

المرأة المصرية الأثقل في العالم تخسر 100 كيلوغرام

خضعت مصرية، يُعتقد بأنها أثقل امرأة في العالم بوزن 500 كيلوغرام، لعملية جراحية لإنقاص وزنها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *