الرئيسية > اخبار مختارة > اسرائيل تتعاون مع منظمة مجاهدي خلق لاستهداف نوويين ايرانيين!

اسرائيل تتعاون مع منظمة مجاهدي خلق لاستهداف نوويين ايرانيين!

أظهر تقرير صحفي عن مسؤولين أمريكيين أن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية التي تصنفها واشنطن على أنها منظمة إرهابية، تنفذ الهجمات التي استهدفت علماء نوويين إيرانيين، بتمويل وتدريب وتسليح من الإستخبارات الإسرائيلية.


ونقلت شبكة (أم أس أن بي سي) الأمريكية امس الخميس عن المسؤولين الذين رفضوا الكشف عن أسمائهم، إن إدارة الرئيس باراك أوباما على علم بحملة الإغتيالات ولكن لا علاقة مباشرة لها فيها. كما نقلت عن محمد جواد لاريجاني، مستشار المرشد الأعلى للثورة الإسلامية علي خامنئي قوله إن العلاقة بين مجاهدي خلق وإسرائيل “قريبة جداً”، مشيراً إلى أن الإسرائيليين “يدفعون لمجاهدي خلق”، وأن “بعض عملاء هؤلاء يزودون إسرائيل بالمعلومات، كما يجندون ويديرون الدعم اللوجيستي”.

وقال إن الموساد الإسرائيلي يدرب عناصر من مجاهدي خلق في إسرائيل على استخدام الدرجات النارية والعبوات الصغيرة، وقال إن جهاز الموساد بنى في إحدى المرات مجسماً لمنزل عالم نووي إيراني ليتعرف القتلة على المكان قبل تنفيذ العملية.

وأشار جواد لاريجاني إلى أن معظم المعلومات التي تملكها طهران عن الهجمات والعلاقات بين إسرائيل ومجاهدي خلق هي نتيجة استجواب قاتل فشل بهجوم حاول تنفيذه في نهاية لعام 2010 والمواد التي عثر عليها معه. ونقلت الشبكة عن مسؤولين أميركيين اثنين رفيعيّ المستوى تأكيدهما ضلوع مجاهدي خلف بالهجمات، وقال مسؤول إن كل المزاعم “صحيحة” فيما رفض مسؤول ثالث تأكيد العلاقة وقال “لم يتم تأكيدها بوضوح بعد”، غير أن ثلاثتهم نفوا أي ضلوع أميركي بالإغتيالات.

غير أن وزارة الخارجية الإسرائيلية رفضت التعليق على التقرير، وقال متحدث باسمها “طالما لا يمكننا رؤية كافة الأدلة التي تزعمها أن بي سي، فإن وزارة الخارجية لن ترد على كل ثرثرة وتقرير ينشر حول العالم”. كما قالت منظمة مجاهدي خلق إن المعلومات “خاطئة تماماً”. ولكن خبراء قالوا إن نوع الهجمات المعقدة يدعم الإتهامات الأميركية بأن جهاز استخبارات خبير على صلة بها

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *