الرئيسية > اخبار العراق > اجراءات سحب الثقة عن حكومة المالكي بلغت مراحلها النهائية

اجراءات سحب الثقة عن حكومة المالكي بلغت مراحلها النهائية

بلغت جهود الساعين لسحب الثقة عن حكومة نوري المالكي مراحلها النهائية بحشدهم العدد الكافي من الاصوات داخل البرلمان لمسار اجراءات سحب الثقة

القائمة العراقية اكدت انها جمعت تواقيع اكثر من العدد المطلوب ، لسحب الثقة عن رئيس الحكومة طبقا لما صرحت به الناطق الرسمي باسمها ميسون الدملوجي التي قالت ان القوى السياسية استطاعت جمع اكثر من النصف المطلوب أي اكثر من 163توقيعا لسحب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكي ومازالت عملية جمع التواقيع مستمرة ‘.. متوقعة :’ ان تصل جمع التواقيع الى 200 توقيع
واضافت انه : بعد عملية جمع التواقيع واجتياز العدد المطلوب ، لن يعود امام رئيس الجمهورية الا تقديم طلب سحب الثقة الى رئيس البرلمان لعرضه على النواب للتصويت عليه
ودعت المالكي الى تقديم استقالته من منصبه بعد ان تم الحصول على النصاب القانوني لاقالته ، لاختصار الطريق والبدء بعملية سياسية جديدة تنهض بالواقع العراق.
وتتطلب عملية سحب الثقة عن المالكي أن يقدم رئيس الجمهورية طلبا إلى مجلس النواب بسحب الثقة، ليتم بعدها تصويت أعضاء البرلمان البالغ عددهم 325 نائبا على الطلب، وفقا للدستور العراقي. وإذا ما حصل الطلب على 163 صوتا على الأقل، أي نصف عدد الأعضاء زائد واحد فإن عملية سحب الثقة ستكون شرعية
وتتداول الاوساط السياسية اسماء عدة مرشحين مفترضين لخلافة المالكي من بينهم نائب رئيس البرلمان قصي السهيل وهو من قيادات التيار الصدري وباقر صولاغ القيادي في المجلس الاعلى اضافة الى احمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني الذي حضر اجتماعات اربيل والنجف والسليمانية غي ان المرافبين يعتقدون ان حظوظ رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري هي الاوفر في البحث عن بديل للمالكي.
وكان قادة العراقية والتحالف الكردستاني وكتلة الاحرار اجتمعوا في دوكان بالسليمانية امس لمناقشة تطورات العملية السياسية ورد التحالف الوطني على ورقة اجتماع اربيل ، وقالت مصادر مقربة من الاجتماع ان المجتمعين ناقشوا مرحلة ما بعد حكومة المالكي .
وقال سلمان الجميلي رئيس الكتلة النيابية للعراقية ان سحب الثقة عن المالكي اصبح امرا شبه مفروغ منه
في حين دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التحالف الكردستاني والقائمة العراقية الى ‘الحصول على /124/صوتا في مجلس النواب لاتمام /164/ صوتا لسحب الثقة من رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي، في إشارة منه الى اضافة عدد مقاعد التيار الصدري في مجلس النواب البالغ /40/مقعدا•
وكشف محافظ نينوى اثيل النجيفي، عن تجاوز عدد النواب الموقعين على سحب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكي النصاب المطلوب قانونياً، بتوقيع 70 نائباً من العراقية لحد الان وتوقيع النواب الصدريين الاربعين بـ’الدم’، مضاف إليها 57 توقيعا من الكورد، فضلاً عن امكانية اقناع كتل ونواب آخرين.
واكد النجيفي ان ‘القائمة العراقية جمعت حتى هذه اللحظة ٧٠ توقيعا لنوابها’، معبرا عن امله ان ‘تكمل جمع تواقيع ١٠ من نوابها الموجودين في اماكن بعيدة وان التحالف الكوردستاني أكمل توقيع جميع اعضائه’، مؤكدا ان ‘الحديث متواصل مع قائمة التغيير ليصل عددهم الى ٥٧’.
وكشف ان ‘المجلس الاعلى الاسلامي وعد بالتصويت داخل مجلس النواب على الإقالة ولكن نوابه لم يوقعوا مع الموقعين’، مؤكدا ان ‘بعض اعضاء التحالف الوطني –لم يسمهم- وقعوا على الإقالة’.
وتابع النجيفي ان ‘العدد المطلوب لسحب الثقة من المالكي تجاوز المطلوب’، منوها الى ان ‘المالكي سيكون أول رئيس وزراء عراقي يتم إقالته بطريقة ديمقراطية’.
يذكر ان اقليم كوردستان ومدينة النجف شهدا حراكا سياسيا غير مسبوق لعدد من القيادات والكتل السياسية الرئيسة المعارضة لتوجهات الحكومة التي يصفونها بـ’الدكتاتورية’، بهدف اقناعها بالعمل على تنفيذ الاتفاقات التي شكلت على اساسها الحكومة او التهديد بخيار سحب الثقة منها في رفضها وحددت مهلتين الاولى بخمسة عشر يوما والثانية باسبوع واحد لتستجيب الحكومة لماطلبها.
بيد ان تلك المهل انتهت مطلع الاسبوع الجاري، من دون ان تتسلم ردا مقنعا لها من الحكومة، فعاودت القيادات والكتل السياسية اجتماعاتها في اربيل والسليمانية لمناقشة الرد المناسب على ذلك وايجاد السبل القانونية المناسبة للمضي في تنفيذ تهديدها بسحب الثقة.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *