الرئيسية > اخبار الفن > اتهام مهين للنجم تامر حسني بالتحرش الجنسي

اتهام مهين للنجم تامر حسني بالتحرش الجنسي

بالنظر إلى الاحداث التي أحاطت بإصدارات تامر الفنية يمكن أن نطلق على عام 2009، هو عام نكسة “نجم الجيل” فما بين تراجع إيرادات فيلمه الجديد “عمرو وسلمي الجزء الثانى”،

ناهيك عن اتهامه بتدبير ما يحدث في حفلاته من صراخ وإغماءات وترامي الفتيات في أحضانه وتأكيدات رفيقة بداياته المطربة “شيرين عبد الوهاب” الشهيرة بـ “شيرين آه ياليل” لهذه الاتهامات، إضافة لتحفظ محبيه على تقليده لملابس وحركات المغني الأمريكي مايكل جاكسون في بوستر ألبومه الأخير تختتم قائمة الاتهامات بالتحرش بموديل كليبه الأخير.
“هي دي.. هو ده” و”دماغك خليها تاكلك” كلمات أخر أغنيتين لـ “نجم الجيل ” كانتا وبالا عليه بعد أن تسببتا في هجوم الكثيرين نتيجة تفسير البعض على أنهما يحتويان على إيحاءات جنسية.. ولم تقتصر الانتقادات على الأقوال فقط إنما طالت الأفعال هذه المرة عبر كليب ألبومه الأخير”تاعبة كل الناس” الذي عرض منذ أيام قليلة إذ اتهمه عشاقه بالتحرش الجنسي بالـ “موديل” التي ظهرت معه في الكليب.
أثار الكليب حالة من الاستياء بين الجماهير التي شنت هجوماً حاداً عليه لما رأوا فيه من دعوة للتحرش وبالتحديد المشهد الأخير الذى يظهر فيه وهو يلهث ويجوب الطرقات والشوراع خلف فتاة جميلة تخلب ألباب الجميع ويظل يطاردها آملا في نظرة أو كلمة ولكن هيهات.. ويظل يمشي ويمشي إلى أن تضطر الموديل للدخول إلى أحد المنازل ومنه على ما يبدو إلى البدروم للهروب منه ثم تفاجأ بحائط من السلك يمنعها من الخروج.
تقوم الفتاة بهز السلك بكل ما تملك من قوة لخلعه للهرب من مطارداته في المقابل تظهر لقطة لـ “نجم الجيل” سعيدا بعدما تهيأت الظروف للانقضاض عليها ثم يستعد ويقترب بجسده شيئا فشيئاً حتى كاد أن يلمسها ولكنها تتمكن من الهرب من بين يديه.
واعترض الجمهور على الكليب وشهد وقفة جادة منهم بعد أن سخروا المنتديات والفيس بوك للهجوم على “نجم الشباب” وأبدوا تحفظهم على بعض مشاهد الكليب ولكن للأسف فلم يكن البطل هو الشخصية الوحيدة التى شهدت اعتراضاً حيث اعتبرت قيام السيدة العجوز بإرشاد “نجم الجيل” عن الفتاة بأنه أمر خارج عن حدود اللياقة والأدب.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *