الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > إيتو يصعد بإنتر ميلان للصدارة الإيطالية

إيتو يصعد بإنتر ميلان للصدارة الإيطالية

حول إنتر ميلان حامل اللقب تخلفه أمام مضيفه باليرمو إلى فوز بهدفين مقابل هدف بفضل الكاميروني صامويل إيتو، فيما حقق يوفنتوس فوزه الأول هذا الموسم بتغلبه على مضيفه أودينيزي برباعية نظيفة يوم الأحد في المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي.

وألحق بريشيا الهزيمة الأولى بكييفو بفوزه عليه بهدف نظيف، فانقضّ تشيزينا على الصدارة مشاركة مع إنتر ميلان وذلك بفوزه على ضيفه ليتشي بالنتيجة ذاتها.

فعلى ملعب “رينزو باربيرا”، أوقف إنتر ميلان عداد المباريات التي خاضها باليرمو على أرضه دون هزيمة عند 29 على التوالي بفضل إيتو الذي فرض نفسه نجم المباراة وحول تخلف فريقه إلى فوز هو الثاني له بقيادة مدربه الجديد الإسباني رافايل بينيتيز.

ووجد إنتر نفسه متخلفا في الدقيقة 28 عندما توغل الأرجنتيني خافيير باستوري داخل المنطقة قبل أن يسدد، فصد الحارس البرازيلي جوليو سيزار الكرة لتصل إلى السلوفيني يوسيب إيليسيتش الذي تابعها قوية داخل الشباك مسجلا هدفه الأول في مباراته الأولى مع فريق جزيرة صقلية الذي انضم إليه مؤخرا من ماريبور السلوفيني.

لكن إيتو ضرب في الشوط الثاني وأدرك التعادل في الدقيقة 62 بعد تمريرة من الأرجنتيني دييجو ميليتو ثم منح فريقه نقطته السابعة في الدقيقة 70 بعد لعبة مميزة من الصربي ديان ستانكوفيتش الذي مرر الكرة بكعبه إلى البرازيلي مايكون فعكسها بدوره إلى الهداف الكاميروني أودعها الأخير الشباك.

وعلى ملعب “فريولي”، حقق يوفنتوس فوزه الأول بقيادة مدربه الجديد لويجي دل نيري وجاء على حساب مضيفه الجريح أودينيزي بأربعة أهداف نظيفة تناوب على تسجيلها ليوناردو بونوتشي (18) وفابيو كوالياريلا (24) وكلاوديو ماركيزيو (43) وفينتشنزو ياكوينتا (77).

وعلى الملعب الأوليمبي في العاصمة، فرَّط روما وصيف بطل الموسم الماضي بفرصة تحقيق فوزه الأول هذا الموسم بعدما تقدم على ضيفه بولونيا بهدفين نظيفين سجلهما ماركو بورييلو (8) وماتيو روبن (59 خطأ في مرمى فريقه)، لكن ماركو دي فايو حرمه من الفوز بتسجيله هدفين للضيوف (77 و90).

وعلى ملعب “ماريو انتونيو بنتيجودي”، مني كييفو بهزيمته الأولى وتنازل عن الصدارة بخسارته أمام ضيفه بريشيا بهدف سجله أليساندرو ديامانتي (30) ليتراجع إلى المركز الرابع بفارق الأهداف عن بريشيا الذي أصبح ثالثا خلف إنتر ميلان وتشيزينا الذي واصل مفاجأته هذا الموسم ورفع رصيده إلى 7 نقاط من ثلاث مباريات بتغلبه على ضيفه ليتشي بهدف سجله الألباني أريون بوجداني (55) في مباراة شهدت طرد الغاني ستفين أبياه (38) وجوزيبي كولوتشي (37) من الفائز، وجاني موناري (80) من الخاسر.

واكتفى كالياري بالتعادل السلبي مع مضيفه باري ليتراجع من المركز الثالث إلى السادس (5 نقاط) وربما إلى السابع في حال فوز سمبدوريا (4 نقاط) على نابولي لاحقا، كما تعادل بارما مع ضيفه جنوى بهدف لكريستيان تساكاردو (72) مقابل هدف للوكا توني (28).

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *