الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > إزالة بقايا جنين من بطن هندية بقيت 38 عاماً أول حمل يحدث خارج الرحم

إزالة بقايا جنين من بطن هندية بقيت 38 عاماً أول حمل يحدث خارج الرحم

الرحم
تمكن الأطباء من إزالة هيكل عظمي يعود لطفل حملت به سيدة هندية خارج الرحم لمدة 38 عاماً، فيما يعتقد بأنه أطول حمل يحدث بهذه الطريقة.

وكانت جيوتي كومار (62 عاماً) قد حملت بجنينها عام 1976 عندما كانت تبلع من العمر 24 عاماً، وحذرها الأطباء في ذلك الوقت بأن فرص الجنين بالبقاء على قيد الحياة ضئيلة جداً، بعد أن اكتشفوا بأنه ينمو خارج الرحم بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وبعد أيام قليلة أكد لها الأطباء بأن الجنين قد مات ومن الضروري إجراء علمية للتخلص منه، إلا أن جيوتي خافت من العملية وتركت المستشفى، ولجأت إلى عيادة خاصة للحصول على علاج مسكن للألم، وفي غضون أشهر كان الألم قد زال بشكل كامل، وظنت أنها تخلصت من المشكلة إلى الأبد.

عودة الآلام
ولكن الآلام عادت من جديد بعد 38 عاماً، واضطرت لزيارة الأطباء في معهد “إن كي بي سالفي” للعلوم الطبية في مدينة ناكبور الواقعة وسط الهند، وأجرى لها الدكتور محمد يونس شاه بمساعدة جراحين آخرين عملية لإزالة بقايا الهيكل العظمي للجنين.

وأشار شاه إلى أن المريض ذكرت بأنها تعاني من آلام متواصلة على مدى شهرين، وكشفت الفحوصات وجود كتلة على الجانب الأيمن السفلي من بطنها، واعتقد الأطباء في البداية أنها كتلة سرطانية، إلا أن التصوير بالرنين المغناطيسي أظهر أنها بقايا هيكل عظمي لجنين.

ويعتقد الأطباء أن هذه الحالة ربما تكون أطول حالة حمل تحدث خارج الرحم، ويبقى الجنين داخل بطن الأم، وسبق أن اكتشفت حالة مماثلة لسيدة بلجيكية احتفظ بجنينها خارج الرحم 18 عام.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *