الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > أمريكية تحاول استبدال دمى بأطفال في المستشفى

أمريكية تحاول استبدال دمى بأطفال في المستشفى

أمريكية مع طفل

ألقت الشرطة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية القبض على سيدة بتهمة محاولة استبدال دمى بأطفال داخل جناح الولادة في أحد مستشفيات الولاية.

وذكر تقرير الشرطة أن تونيا ويتني (41 عاماً) وزوجها، حملا دمى تشبه الأطفال الحقيقيين إلى حد بعيد، وحاولا التسلل بها إلى “ميرسي ميديكال سنتر” الطبي في مناسبتين خلال الأسبوع الماضي.

وأشارت شبكة “إن بي سي” الإخبارية إلى أن ويتني تنكرت بملابس ممرضة، وحاولت الدخول باستخدام بطاقة زائر قديمة، ومررت الدمية على الناقل، وتواجه الآن تهمة التعدي على ممتلكات الغير ومحاولة خطف أطفال من المستشفى.

ووفقاً للشرطة، فقد تم إبعاد ويتني قبل أن تتمكن من الوصول إلى جناح الولادة، وفي وقت لاحق عثرت الشرطة في شقتها بمدينة ميرسيد، على العديد من الدمى على شكل أطفال رضع.

من جهتها نفت ويتني التهم الموجهة لها بمحاولة اختطاف أطفال من المستشفى، وادعت بأنها كانت تحاول بيعها والترويج لها بين الآباء والأمهات، ولم تكن في نيتها استعمالها لأي غرض آخر.

وكانت ويتني وزوجها قد حاولا التسلل إلى المستشفى يوم السبت الماضي، بعد زيارتهما لقسم الطوارئ، وأعادا الكرة يوم الإثنين، مما أثار الشك لدى إدارة المستشفى، وخاصة بعد أن لاحظ أحد العاملين أن المرأة تعامل الدمية وكأنها طفل حقيقي.

وبعد الاتصال بالشرطة، ألقي القبض على ويتني، وبدأ التحقيق معها بتهمة محاولة الخطف، في حين لم يتم اعتقال الزوج إلى حين ثبوت تورطه في القضية.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *