الرئيسية > اخبار العراق > أمانة بغداد تنظم ماراثونا رياضيا ترحيبا بضيوف القمة العربية

أمانة بغداد تنظم ماراثونا رياضيا ترحيبا بضيوف القمة العربية

أعلنت أمانة بغداد، الأحد، عن تنظيمها ماراثون بغداد الرياضي ترحيبا بالوفود العربية المشاركة بالقمة العربية المقرر عقدها في بغداد نهاية الأسبوع الحالي، وفيما أشارت إلى أن تنظيم هذا الفعالية يأتي خـتاماً لأعمالها التي اضطلعت بها ضمن الاستعدادات للقمة، أكدت إنجازها جميع الأعمال المكلفة بها داخل المنطقة الخضراء والمناطق المحيطة بها.

وقالت الأمانة في بيان صدر، اليوم إنها “نظمت بالتعاون مع الاتحاد المركزي لألعاب القوى فرع بغداد ماراثون بغداد الرياضي تحت شعار بغداد تهل فرحاً بحضور الأشقاء العرب”، مبينة أنه “تضمن ركضة ماراثونية شارك فيها أكثر من 200 عداء من مختلف الفئات العمرية في شارع أبو نؤاس رافعين الإعلام العراقية وأعلام الدول العربية”.

وأضافت الأمانة أن “الماراثون الرياضي حضره مدير عام دائرة العلاقات والاعلام حكيم عبد الزهرة ممثلاً عن امين بغداد والمدراء العامون لدوائر الحراسات والأمن وبلديتي الرصافة والكرادة”، مشيرة إلى أنها “وزعت في ختام المهرجان الميداليات والجوائز على الفائزين في هذا الماراثون الكبير”.

وأوضحت الأمانة أن “هذا المارثون يمثل رسالة ترحيب بضيوف العراق من الرؤساء والملوك والقادة العرب المشاركين في القمة العربية”، مشيرة إلى أن ذلك “يأتي خـتاماً لأعمال أمانة بغداد ومشاريعها وفعاليتها التي اضطلعت بها في إطار الاستعدادات للقمة”.

وتابعت الأمانة أن “تلك الاستعدادات شملت تطوير وتجميل عدد من الشوارع والساحات والتقاطعات داخل المنطقة الخضراء وخارجها منها شوارع مطار بغداد الدولي وابي نؤاس والسعدون والنضال”، لافتة إلى “إكمال أعمال الإنارة والتزيين وزراعة أعداد كبيرة من الأشجار ورفع الأعــلام العراقية والعربية”.

وأشارت أمانة بغداد إلى أنها “أنجزت كافة الأعمال التي كلفت بها داخل المنطقة الخضراء والمناطق المحيطة بها”، مؤكدة “استمرارها من خلال الدوائر البلدية بوتيرة عمل متصاعدة من أعمال التنظيف والتجميل لإظهار مدينة بغداد بالمظهر اللائق”.

وتشهد العاصمة العراقية بغداد إجراءات أمنية مشددة وغير مسبوقة تتمثل في الانتشار الأمني الكثيف ونصب نقاط تفتيش في شوارع العاصمة، فضلا عن التفتيش الدقيق للمركبات والمواطنين، فيما أعلنت الحكومة العراقية، عن تعطيل الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية بالعاصمة ابتداء من يوم 25 آذار الحالي، وحتى الأول من نيسان المقبل.

كما أعلنت وزارة الداخلية، في (23 آذار الحالي)، أن الخطط والإجراءات الأمنية التي اتخذتها قبل القمة العربية المقرر عقدها في بغداد الأسبوع المقبل دفعت بـ”الإرهابيين” إلى توجيه ضرباتهم لدائرة العاصمة الأوسع والمحافظات الأخرى، مجددة استعدادها الكامل لتأمين الحماية للوفود العربية.

وأعلنت أمانة بغداد، في (17 آذار الحالي)، جاهزية العاصمة لاستقبال وفود مؤتمر القمة العربية المقرر عقده في 29 آذار الحالي، وفيما أكدت أن اغلب ما نفذ من أعمال اكتملت وفق مواصفات حديثة، أشارت إلى أن هناك بعض الأعمال التي لا تؤثر على عقد القمة ستنفذ خلال الأيام الثلاثة الأخيرة قبل انعقادها.

وأعلنت قيادة عمليات بغداد، في (13 آذار الحالي)، أنه لم يتم حتى الآن اتخاذ أي قرار بفرض حظر للتجوال في العاصمة بغداد خلال القمة العربية، معتبرة أن هذا الأمر مرهون بالظروف التي ستترتب عنها، فيما أكدت أن نحو 100 ألف عنصر أمني سيشاركون في الخطة الأمنية.

ومن المقرر أن يستضيف العراق القمة العربية التي تجمع رؤساء وملوك الدول الأعضاء في الجامعة العربية، في 29 آذار الحالي، وتعد هذه الخطوة الحدث الدولي الأكبر الذي تنظمه البلاد منذ عام 2003، حيث شكلت أمانة بغداد لجنة لتهيئة وتأمين المتطلبات الخاصة بمؤتمر القمة العربية وتقديم الرؤى والأفكار والتحضيرات المطلوبة لتحسين وتطوير الواجهة العمرانية لمدينة بغداد، بما يتناسب مع تاريخها ومكانتها بالتنسيق مع الوزارات والجهات المختصة.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *