الرئيسية > ثقف نفسك > «أكاتسوكي» اليابانية تستعد لمواصلة رحلتها المثيرة إلى الزهرة

«أكاتسوكي» اليابانية تستعد لمواصلة رحلتها المثيرة إلى الزهرة

121115_1018_11

قبل 5 سنوات من الآن وتحديدًا في شهر ديسمبر 2010 حاولت مركبة الفضاء “أكاتسوكي” دخول مدار كوكب الزهرة بغرض دراسة غلافه الجوي، لكن العلماء فوجئوا بخطأ ما يحدث، فعندما حاول العلماء تشغيل المحرك الرئيسي للدخول إلى مدار الكوكب، لوحظ تراكم الملح في صمام بين خزان من الهيليوم المضغوط وخزان الوقود. هذا الأمر منع تدفق الوقود إلى المحرك الرئيسي وتسبب في عطب نظام الدفع الخاص بالمركبة، مما كاد أن يطيح بالمهمة كلها.

لم تستطع المركبة توجيه نفسها باتجاه مدار الزهرة لتقوم بوضع نفسها في حالة شبيهة بالسبات في أحد المدارات حول الشمس حتى تتمكن من الاحتفاظ بالطاقة الخاصة بها حتى يمكن إطالة عمرها الافتراضي لأكثر من 4 سنوات ونصف وهو العمر الافتراضي لها، وظلت المركبة تدور حول الشمس بالفعل لمدة 5 سنوات. في ذلك الوقت لم ييأس الفريق الياباني المشرف على المهمة والتابع لوكالة استكشاف الفضاء اليابانية (جاكسا)، وقرر محاولة البحث عن طريقة ما لإصلاح العطب واستكمال المهمة.

يوم 6 ديسمبر الماضي استطاعت المركبة الفضائية الاعتماد على محركات دفع أصغر لتوجيه نفسها ناحية كوكب الزهرة من جديد، حيث كانت أربعة من هذه المحركات مبرمجة مسبقًا للتشغيل لمدة 20 دقيقة. فريق العمل تمكن من تعديل اتجاه المركبة بلطف حتى تتمكن جاذبية كوكب الزهرة من التقاطها.

وإذا سارت الأمور على ما يرام فإن المركبة ستدخل مدار الزهرة على ارتفاع 499 ألف كيلومتر عن سطح الكوكب لتدور حوله لمدة 14 – 15 يوما، ورغم أن البعد بين المركبة والكوكب أبعد بكثير من تلك التي كانت معدة لها مسبقًا (ما بين 300 كيلومتر – 80 ألف كيلومتر، وتدور لمدة 30 ساعة فقط)، إلا إن فريق العلماء المختص بالمهمة يقول إن هذه المسافة ستكون كافية كي تنجز المركبة مهامها وأهدافها العلمية، خصوصًا أن المعدات ستكون سليمة.

يذكر أن المركبة ستدور حول الكوكب بسرعة 300 كيلومتر في الساعة وهي سرعة أكبر بكثير من سرعة دوران الكوكب حول نفسه، ومساوية تقريبًا لسرعة دوران الغلاف الجوي الخاص بالكوكب.

 

المصدر

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …