الرئيسية > اخبار مختارة > أفظع 10 طغاة في التاريخ

أفظع 10 طغاة في التاريخ

Saddam-Hussein-696x497

عندما نتحدث عن الحكام المستبدين، نتحدث عن أشخاص يحكمون بلدانهم بسلطة مطلقة وطريقة وحشية. على مر التاريخ، كان للحكام المستبدين في الغالب تأثير سلبي على بلادهم، على الرغم من مدى جدية البعض منهم على ما يبدو في محاولة رفع مستوى معيشة الشعب. في كثير من الأحيان عندما يسقط الدكتاتور، نسمع دائما عن الاضطهاد والمقابر الجماعية التي كان يرتكبها.

خلال الدقائق المقبلة سنسلط الضوء على بعض من أكثر الدكتاتورين وحشية في التاريخ. قد يكون عهدهم انقضى، ولكن الضرر الذي فعلوه عندما كانوا في السلطة ليس من السهل أن يختفي.

10. إسماعيل أنور باشا

Ismail-Enver-Pasha-696x590
كان أنور باشا قائد عسكري في الإمبراطورية العثمانية خلال حروب البلقان والحرب العالمية الأولى والسبب لماذا سيعيش إسماعيل أنور باشا إلى الأبد في صفحات التاريخ كوحشي ليس بسبب مدى سوء معاملته لرعاياه ولكن بسبب مدى وحشيته مع القوميات التي رأها عقبة في طريقه. إسماعيل هو أول متهم في الإبادة الجماعية للأرمن التي أدت في مقتل 1.2 مليون منهم و350 ألف من اليونانيون البنطيون و500 ألف من الأشوريين و480 ألف من اليونانين الأتراك.

9. عيدي أمين

Idi-Amin-696x472
كان عيدي أمين مسؤولا عن مصرع أكثر من 300 ألف إنسان خلال فترة حكمه. سنواته في السلطة بين عامي 1972 و 1979 من أبشع وأعنف الفترات في تاريخ أوغندا. ممارساته تنطوي على التعذيب والإعدام خارج نطاق القضاء والفساد والاضطهاد العرقي. بعد أن أرتكب خطأ بمهاجمة تنزانيا في عام 1978، واضطر إلى الفرار من البلاد إلى ليبيا ثم المملكة العربية السعودية حيث توفي فيها عام 2003.

8. صدام حسين

Saddam-Hussein-696x497
جاء صدام إلى السلطة في عام 1979 وبقي في السلطة حتى عام 2003 عندما غزت قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة العراق. يعتقد أن في عهده من الإرهاب، فقد بين 500،000 و 1 مليون شخص حياتهم، كثير منهم نتيجة عمليات الإعدام بدوافع سياسية. في عام 2006، أدين صدام بجرائم ضد الأكراد والشيعة، وحكم عليه بالإعدام شنقا، نفذت عقوبة من يوم 30 ديسمبر، 2006.

7. فرانسوا دوفالييه

Francois-Duvalier-696x659
الديكتاتور الهايتي، المعروف أيضا باسم بابا دوك، حكم هايتي، أفقر بلد في الأمريكتين من 1957 حتى وفاته في عام 1971. خلال حكمه يقدر أنه قد قتل 30 ألف هايتي في حين اضطر الآلاف إلى الفرار من البلاد. خلفه ابنه جان كلود دوفالييه الذي استمر على نهج والده حتى عام 1986 عندما أختار أن ينفى.

6. فرانسيسكو فرانكو

Francisco-Franco-696x498
بين عامي 1939 و 1975، وكان فرانكو يرأس واحدة من أكثر الدكتاتوريات القمعية في التاريخ الأوروبي. بعد أن أنتصر في الحرب الأهلية الإسبانية، قضى فرانكو ال36 سنوات التالية من حياته في قمع المعارضين الذين إما حكم عليهم بالسجن أو العمل القسري أو حتى إرسالهم إلى معسكرات الاعتقال. إلا أنه بعد وفاته أصبحت إسبانيا دولة ديمقراطية ومتطورة.

5. منغستو هايلي مريم

Mengistu-Haile-Mariam-696x455
هذا الدكتاتور الإثيوبي أطاح بالنظام الملكي مع المجلس العسكري الشيوعي المعروف باسم الدرج في عام 1974. وخلال فترة حكمه، في وقت ما في أواخر 70s، شن حملة عنيفة تعرف باسم الرعب الأحمر الاثيوبي والتي أدت إلى وفاة أكثر من نصف مليون شخص. في عام 1991، بعد سلسلة من الأحداث، اضطر للهرب إلى زيمبابوي حيث يعيش هناك حتى يومنا هذا.

4. أوغستو بينوشيه

Augusto-Pinochet-696x464
بعد وصوله إلى السلطة في انقلاب عام 1973 بمساعدة المخابرات المركزية الأمريكية، سيطر أوغستو بينوشيه على السلطة في تشيلي لما يقرب من 20 عاما وهي الفترة التي قمع بوحشية الآلاف من المعارضين السياسيين. ألقي القبض على أكثر من 100،000 شخص خلال السنوات القليلة الأولى له من ‘الرئاسة’، مع الآلاف آخرين لقو حتفهم لأنهم عارضوه. في نهاية المطاف تنحى عن منصبه في عام 1990، بعد أن صوت التشيليين ضد استمرارية حكمه الرئاسي.

3. بول بوت

Pol-Pot-696x512
بول بوت هو بلا شك واحد من أعنف الطغاة في التاريخ، هو مسؤول عن وفاة أكثر من 1 مليون شخص خلال فترة حكمه التي استمرت من عام 1975 إلى عام 1979. وخلال هذا الوقت، قتل أكثر من مليون كمبودي من خلال التجويع والسجن والعمل القسري وعمليات الإعدام العلنية. وقد أطيح به في نهاية المطاف في عام 1979 من قبل الفيتناميين لكنه استمرت في العمل من ريف تايلاند حتى وفاته في عام 1998.

2. جوزيف ستالين

Joseph-Stalin-696x538
استولى الديكتاتور السوفياتي المولود في جورجيا على السلطة بعد وفاة فلاديمير لينين في عام 1924. بعد أن قاد الأتحاد السوفيتي للنصر في الحرب العالمية الثانية، عارض عدد قليل من الناس حكمه، وبالتالي بقي في السلطة لعدة سنوات حتى وفاته في 5 مارس 1953. جوزيف كان رجل شكاك قمع خصومه السياسيين جنبا إلى جنب مع الآلاف من المعارضين المشتبه بهم. خلال فترة حكمه، يعتقد انه كان مسؤولا عن أكثر من 10 مليون حالة وفاة، والناس الذين لقوا حتفهم في معسكرات العمل المعروفة باسم الغولاغ أو أعدموا خلال التطهير الأعظم في 1936-1938.

1. أدولف هتلر

Adolf-Hitler-696x487
أدولف هتلر هو بكل المقاييس، واحدة من أكثر الناس شرا في تاريخ البشرية. ارتقى إلى السلطة في ثلاثينات القرن الماضي على رأس الحزب النازي وسرعان ما أصبحت مستشار ألمانيا، أدخل البلاد إلى ما أصبح لاحقاً أكثر الحروب دموية في التاريخ. داخليا، أشرف على القتل المنهجي لأكثر من 11 مليون شخص الذين لقوا حتفهم في معسكرات الاعتقال في جميع أنحاء ألمانيا وبولندا. وهو مسؤول أيضا عن الحرب التي حصدت أرواح بين 50 إلى 70 مليون إنسان في جميع أنحاء العالم، وترك وراءه إرثا من الرعب نأمل أن لا يحاول أحد مضاهاته.

 

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …