الرئيسية > شكو ماكو > أفضل 10 مدن في العالم من حيث ظروف المعيشة بالنسبة للوافدين

أفضل 10 مدن في العالم من حيث ظروف المعيشة بالنسبة للوافدين

أفضل 10 مدن في العالم

تصدرت مدن من أستراليا والولايات المتحدة وإسبانيا تصنيف أفضل المدن في العالم من حيث ظروف المعيشة بالنسبة للوافدين. وأجرت شبكة “InterNations”، المختصة بخدمات الوافدين في مختلف دول العالم، استبياناً بمشاركة 14 ألف شخص حول ظروف المعيشة بالنسبة للوافدين في مختلف دول العالم.

وطُلب من الوافدين أن يقيموا عدد من العناصر بخصوص تجربتهم في العيش في هذه المدن، مثل فرص العمل، وجودة الحياة، وسلوك المواطنين تجاههم، وعدد ساعات العمل، والطقس.

وفيما يلي نستعرض أفضل 10 مدن في العالم من حيث ظروف المعيشة وفقاً لنتائج الاستبيان:

 

في المركز العاشر: تورنتو – كندا

المدينة الأكثر كثافة سكانية في كندا تأتي في الترتيب العاشر وفقاً لآراء الوافدين، والذين أعطوا انطباعاً جيداً عن السلوك الودود لمواطني هذه المدينة وسهولة الاستقرار فيها.

 

في المركز التاسع: مكسيكو سيتي – المكسيك

عاصمة المكسيك، والتي تتميز بالطقس الجيد والمرتبات المناسبة للوافدين.

 

في المركز الثامن: سيدني – أستراليا

واحدة من أكبر مدن أستراليا ومركز للتجارة وفرص العمل، كما تحتوي على معظم المزارات الجميلة وأنشطة الرفاهية في البلاد، وهو ما يجذب الوافدين إليها.

 

في المركز السابع: ميونيخ – ألمانيا

تشتهر بمهرجان الجعة السنوي، وتتميز بجودة عالية في ظروف المعيشة، والتوازن الجيد بين الحياة والعمل.

 

في المركز السادس: فيينا – النمسا

عاصمة النمسا تجتذب العديد من الوافدين نظراً للطقس الرائع وظروف الحياة المناسبة.

 

في المركز الخامس: سنغافورة

تعتبر سنغافورة واحدة من أكثر المدن نظافة في العالم وتتميز أيضاً بمستوى معيشة عالي ورواتب مناسبة.

 

في المركز الرابع: دوسلدورف – ألمانيا

المدينة التي تقع في غرب ألمانيا تتميز بصناعة الأزياء والموضة وتُعد مركزاً للثقافة والفنون، وتحتل مركز متقدم في هذا التصنيف بسبب الجودة العالية لظروف الحياة بها.

 

في المركز الثالث: مدريد – إسبانيا

العاصمة الإسبانية احتلت هذا المركز المتقدم بسبب شعور الوافدين بترحيب المواطنين لهم في هذه المدينة، وسهولة الاستقرار بها والحصول على أصدقاء، بالإضافة إلى قلة تكاليف المعيشة بها.

 

في المركز الثاني: هيوستن – الولايات المتحدة الأمريكية

رابع أكبر مدينة في الولايات المتحدة احتلت المركز الثاني في ترتيب أفضل مدن العالم ؛ نظراً لقلة تكاليف المعيشة وسهولة الاستقرار بها.

 

في المركز الأول: ملبورن – أستراليا 

ثاني أكبر مدنية في أستراليا من حيث الكثافة السكانية، ويفضلها الوافدون بسبب التوازن المثالي بين ظروف العمل وظروف الحياة. توافر الأنشطة الترفيهية أيضاً من الأسباب التي أدت إلى احتلال المدينة للمركز الأول في تصنيف أفضل مدن العالم.

 

شاهد أيضاً

كم يبلغ راتب ترامب وأشهر الموظفين لديه؟

يعد العمل في البيت الأبيض أمر عظيم بالنسبة للكثير من مواطني الولايات المتحدة الأمريكية، نظراً …