الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > أستاذ يجبر طالبة على أداء رقصة كلماتها خادشة للحياء في المدرسة

أستاذ يجبر طالبة على أداء رقصة كلماتها خادشة للحياء في المدرسة

201405110127477

انفجرت طالبة بريطانية بالبكاء عندما حاول معلم تاريخ الفن في المدرسة إجبارها على الرقص، وأداء حركات مثيرة على خشبة مسرح المدرسة، على أنغام أغنية ماجنة، وطالب أولياء أمور الطلاب بإحالة المدرس إلى التحقيق، وطرده من المدرسة في أسرع وقت.

وكانت بيلا هوبيز (14 عاماً) تحضر درس “زومبا” الذي يتعلم فيه الطلاب أداء حركات راقصة مشابهة للآيروبيك في مدرسة “ذا كاستيل” بمدينة بريستول، عندما طلب منها المعلم أداء حركات راقصة، لا تتناسب وهذا النوع من الرقص، بل هي أقرب ما تكون إلى حركات الرقص الماجنة في النوادي الليلية.

وحاول المعلم إجبار بيلا عدة مرات على الرقص إلا أنها كانت ترفض في كل مرة، إلى أن اضطر إلى تركها تعود إلى مقعدها، والدموع تنهمر على خديها، بعد أن دخلت في جدال حاد معه، بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

كلمات خادشة للحياء
وسارع والدا الفتاة كاثرين هوبز ونيل كاسلتون إلى المطالبة بمعاقبة المعلم، وتقديم اعتذار رسمي من قبل إدارة المدرسة عن الحادثة، وأكدا أن الأغنية التي طلب من ابنتهما الرقص على أنغامها لا تليق بسنها، كما أن كلماتها خادشة للحياء، وتمجد الاغتصاب، والعنف الجنسي.

وأشارت السيدة هوبز إلى أن ابنتها عادت إلى المنزل في حالة نفسية غاية في السوء، وأخبرت والديها عن الحادثة، وعن شعورها بالاستياء الشديد من طلب المعلم، مؤكدة أن الحركات التي طلب منها أداءها مثيرة للغايةـ ولا يصح أن تؤدى داخل حرم المدرسة.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *