الرئيسية > عالم التقنية > الكترونيات > أبل توقف تطبيقاً “بغيضاً” يفضح مساوئ الطائرات الآلية

أبل توقف تطبيقاً “بغيضاً” يفضح مساوئ الطائرات الآلية

طوّر مبرمج هو طالب متخرج من جامعة نيويورك يدعى جوش بيغلي تطبيق يعرف بـ “Drones+” لتقديم معلومات محدثة أولاً بأول عن الهجمات بواسطة طائرة آلية أميركية غير مزود بطيار، باستخدام تقارير قام بتجميعها مكتب الصحافة الاستقصائية الذي يوجد مقره في لندن، وهو عبارة عن منظمة تعني بتتبع وتقفي أثر طائرات السي آي إيه الآلية.

لكن المحاولات المتكررة التي كانت تهدف إلى دفع أبل لطرح التطبيق على متجر تطبيقاتها لم تسفر عن أية نتائج إيجابية. وعلم بيغلي في البداية ان البرنامج، الذي كان يأمل أن يزيد الوعي بشأن تزايد معدلات الوفاة التي تنتج عن هجمات الطائرات الآلية، ليس مجدياً وانه لم يرق لقطاع عريض بما فيه الكفاية من الأشخاص أو المستخدمين.

وأخطرته أبل في آخر رسالة بريدية بهذا الشأن ” وجدنا أن تطبيقكم يشتمل على محتوى قد يراه كثير من الأشخاص بغيضاً، وهو ما لا يتماشى مع مبادئ متجر التطبيقات”. وأظهر مقطع مصور للتطبيق انه صُمِّمَ ليطلق وميضاً تحذيرياً وقتما يتم الإبلاغ عن هجوم جديد، مع سرد تفاصيل عن عدد الأشخاص الذين قتلوا. وتوضح خريطة تفاعلية للمشتركين مكان وقوع الهجوم الجوي وعدد الهجمات الأخرى التي وقعت بجوارها.

وقال بيغلي، 27 عاماً، في تصريحات لصحيفة الغارديان البريطانية إنه لم يتوقع ان يحقق التطبيق نجاحاً كبيراً، لكنه أوضح انه كان يأمل أن يتسبب في رفع درجة الوعي.

شاهد أيضاً

4 نصائح مفيدة لتحسين تجربة إستخدام وحماية هاتفك الذكي

الهواتف الذكية أصبحت من أهم ممتلكات الناس هذه الأيام، وهي معهم طوال اليوم وتستخدم بشكل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *